ممنوع على النواب لمس ثاتشر وتشرتشل

الخميس 2013/08/08
نواب بريطانيا يتبركون بتماثيل قادتهم السابقين

لندن- سيفقد النواب البريطانيون الحق في لمس أقدام تماثيل رؤساء وزراء سابقين، مثل مارغريت ثاتشر وونستون تشرتشل، في مبنى البرلمان للحصول على الحظ السعيد، في إطار خطط تبنتها السلطات البرلمانية بسبب مخاوف من أن يؤدي ذلك إلى إلحاق أضرار بالتماثيل.

وقالت صحيفة «ديلي تلغراف» إن نواب حزب المحافظين، الشريك الأكبر في الحكومة الائتلافية، يمارسون طقوساً غريبة من خلال لمس قدمي تمثال ثاتشر لإعطاء أنفسهم حظاً سعيداً قبل الدخول إلى قاعة النقاشات في مجلس العموم (البرلمان).

وانتشر هذا الاعتقاد الخرافي بين أوساط النواب المحافظين، وحسب الصحيفة، حين بدأوا يلمسون قدمي تمثال تشرتشل لطلب الحظ، إلى درجة جعلت أحد قدميه تبدو مهترئة بشكل واضح.

وبدورهم، يميل نواب حزب العمال المعارض إلى لمس قدمي تمثال رئيس وزرائهم الأسبق، كلمنت أتلي، ونواب حزب الديمقراطيين الأحرار، الشريك الأصغر في الحكومة الائتلافية البريطانية، إلى لمس قدمي تمثال رئيس وزرائهم الأسبق خلال الحرب العالمية الأولى ديفيد لويد جورج.

12