منتجو أميركا اللاتينية يدعمون تجميد إنتاج النفط

الجمعة 2016/03/11
كارلوس باريخا: هذه المشكلة ستحل

كيوتو- قال وزير النفط الإكوادوري كارلوس باريخا، إن اجتماعا بين منتجي النفط في أميركا اللاتينية اليوم الجمعة سيسعى إلى توحيد المنطقة لمساندة تجميد الإنتاج أو إجراءات أخرى لدعم الأسعار قبل اجتماع بين المنتجين من منظمة أوبك وخارجها، من المحتمل أن يعقد في روسيا خلال الشهر الحالي.

وسيضم اجتماع كيوتو عاصمة الإكوادور مصدري النفط الرئيسيين في أميركا اللاتينية وهم فنزويلا وكولومبيا والإكوادور والمكسيك.

ويعد الاجتماع أول بادرة مهمة على أن كولومبيا والمكسيك، وهما من أكبر المنتجين من خارج أوبك، للمشاركة في جهود وقف هبوط أسعار الخام.

وأكد باريخا أن الهدف من اجتماع اليوم هو “إصدار بيان يقول إن جميع دول أميركا اللاتينية، سواء الأعضاء في أوبك أو غير الأعضاء، مستعدة لعمل شيء ما مثل تجميد سقف الإنتاج أو خفض الإنتاج إذا كان ضروريا والانضمام إلى أي مبادرة لأوبك”. وأضاف “إذا قرر العالم النفطي بكامله اتخاذ إجراء.. صدقوني هذه المشكلة ستحل”.

وتحث الإكوادور وفنزويلا بقوة على اجتماع لمنتجي النفط الأعضاء وغير الأعضاء في أوبك لأنهما تعانيان بشكل أكبر من معظم المنتجين الآخرين جراء الهبوط الأخير في الأسعار بالنظر إلى اعتمادهما الكبير على النفط، الذي انخفضت أسعاره بنحو 70 بالمئة منذ منتصف 2014.

10