منتخبات الكونكاكاف تضرب بقوة وتقترب من إنجاز تاريخي

الأحد 2014/06/22
كوستاريكا الحصان الأسود للمونديال

ريو دي جانيرو- على عكس معظم التوقعات التي سبقت البطولة، فرضت منتخبات اتحاد كونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي) نفسها بقوة على بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل وأصبحت مرشحة بقوة للمنافسة على الوصول إلى الأدوار النهائية على حساب منتخبات عريقة.

وجاء الفوز الثمين للمنتخب الكوستاريكي على نظيره الإيطالي 0-1 الجمعة، ليؤكد أن فوز كوستاريكا على أوروغواي في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الرابعة، لم يكن مصادفة وأن الفريق استحق أن يكون أول المتأهلين من هذه المجموعة.

ويقود المنتخب الكوستاريكي طفرة منتخبات الكونكاكاف في المونديال الحالي، حيث حجز الفريق مكانه في الدور الثاني (دور الستة عشر) بغض النظر عن نتيجة مباراته الثالثة أمام المنتخب الإنكليزي الذي ودع البطولة رسميا بعد الفوز الكوستاريكي على "الآزوري" أول أمس.

كما كان فوز المنتخب المكسيكي على نظيره الكاميروني 1-0 وتعادله سلبيا مع المنتخب البرازيلي صاحب الأرض وفوز المنتخب الأميركي على نظيره الغاني 1-2 مؤشرا على أن البطولة الحالية ستشهد تقدما واضحا لمنتخبات "الكونكاكاف" التي أعلنت بقوة قدرتها على المنافسة.

وبعيدا عن منتخب هندوراس، الذي خسر مباراته الأولى 3-0 أمام المنتخب الفرنسي ثم المباراة الثانية 2-1 أمام الإكوادور، كان النجاح والتألق هو شعار منتخبات الكونكاكاف الثلاثة الأخرى (كوستاريكا وأميركا والمكسيك) في المونديال الحالي.

وبينما بث انتصار المنتخب الكوستاريكي على أوروغواي وإيطاليا روحا جديدة في الفريق حيث أصبح الهدف هو التنافس على بلوغ الأدوار النهائية، بث الفوز على غانا الحماس والثقة في المنتخب الأميركي حيث يسعى الفريق إلى بلوغ دور الثمانية على الأقل مثلما نجح من قبل في مونديال 2002 بكوريا الجنوبية واليابان قبل أن يسقط أمام المنتخب الألماني.

ومنذ العودة إلى تطبيق نظام المجموعات في بطولات كأس العالم من خلال مونديال 1950، بلغ المنتخب المكسيكي دور الثمانية للبطولة مرتين فقط وذلك في نسختي 1970 و 1986 اللتين استضافتهما بلاده. ولكن نتائج منتخبات الكونكاكاف في المونديال الحالي تبدو على غير العادة إذا ما قورنت بمنتخبات الاتحادات القارية الأخرى. ولم يحقق أي من المنتخبات الأربعة الممثلة للقارة الآسيوية أي نصر حتى الآن في المونديال الحالي بينما كان المنتخب الإيفواري هو الوحيد من المنتخبات الأفريقية الخمسة الذي حقق الفوز، حيث تغلب على نظيره الياباني في المباراة الأولى، ولكنه سقط في مواجهة كولومبيا في المباراة الثانية.

21