منتخب البافانا بافانا يتمتع بالثقة في العرس الأفريقي

الجمعة 2015/01/16
شيكس ماشابا يحمل على عاتقه حلم جنوب أفريقيا في غينيا الاستوائية

جوهانسبرغ - أصبح منتخب جنوب أفريقيا لكرة القدم مرشحا لتقديم بطولة جيدة في النسخة الثلاثين من كأس الأمم الأفريقية، وهي النسخة التي تستضيفها غينيا الاستوائية.

12 شهرا فقط كانت كافية ليتحول من “مجموعة فاشلين” إلى فريق تجددت فيه الثقة. وعلى عكس ما كان عليه الحال بالنسبة إلى كرة القدم في جنوب أفريقيا خلال عام 2014، فقد يحمل العام الجديد بعض التفاؤل والثقة لمنتخب”البافانا بافانا” وقدرته على المنافسة في البطولة الأفريقية.

وبدأ عام 2014 بشكل سيّئ لكرة القدم بجنوب أفريقيا، حيث خرج منتخب البافانا بافانا من الدور الأول لبطولة كأس أمم أفريقيا للمحليين ممّا دفع وزير الرياضة الجنوب أفريقي فيكيلي مبالولا إلى وصف الفريق بـ”مجموعة فاشلين”. وفي أواخر أكتوبر الماضي، لقي حارس المرمى سنزو مايوا قائد الفريق حتفه في حادث سطو. ولكن هذا لم يمنع الفريق من الاتجاه إلى غينيا الاستوائية للمشاركة في كأس الأمم الأفريقية بكثير من الثقة، كما يرى أنصار الفريق أن منتخب البافانا بافانا حاليا قادر على المنافسة واستعادة بعض بريق مشاركاته الأولى في البطولة، حيث سبق له التتويج باللقب في نسخة 1996 التي شهدت أول مشاركة له في البطولة.

ولم يخسر الفريق في أي مباراة من 11 مباراة خاضها تحت قيادة مديره الفني الحالي شيكس ماشابا وهو ما يمنح الفريق مزيدا من الثقة قبل المشاركة في البطولة الأفريقية. وقال ماشابا، قبل السفر إلى غينيا الاستوائية، إن الفريق قدم في 1996 ما يؤكد أن لديه روح الأبطال.

وأوضح، “من خلال هذا الفريق نحاول استعادة الروح العالية والتأكيد على أننا من أفضل المنتخبات في أفريقيا.. سنعود بعد العاشر من فبراير وذلك بعد المباراة النهائية للبطولة”.

ويبدأ منتخب الأولاد مسيرته في البطولة بمواجهة نظيره الجزائري المصنف الأول أفريقيا وذلك يوم الاثنين المقبل في افتتاح مباريات الفريقين بالمجموعة الثالثة للبطولة. كما يلتقي في المباراتين التاليتين ضمن مجموعة الملقبة بـ”مجموعة الموت” مع منتخبي السنغال وغانا في 23 و27 يناير على الترتيب.

منتخب البافانا بافانا يبدأ مسيرته بمواجهة نظيره الجزائري المصنف الأول أفريقيا، وذلك يوم الاثنين المقبل

ويرى ديفيد مينتشيلا، الصحفي في “سوكر لادوما” أشهر صحيفة متخصصة فى كرة القدم بجنوب أفريقيا، أن التصريحات مفرطة الثقة من ماشابا وضعت ضغوطا غير ضرورية على اللاعبين.

وأوضح، “لم نكن أبدا الفريق الأقوى ذهنيا. ومن خلال الإفصاح عن هذه التوقعات غير الواقعية فعليا، أعتقد أن ماشابا أعد فريق البافانا بافانا للفشل.. سنخرج من دور المجموعات.. يؤسفني أن أقول هذا. المسيرة السهلة نسبيا في التصفيات كانت خادعة”. ومنذ فوز الفريق بلقب البطولة عام 1966، كان أداء البافانا بافانا مخيّبا للآمال رغم كونه من أفضل الفرق في أفريقيا من حيث الموارد.

وحل ماشابا (63 عاما) مكان المدرب جوردون إيجيسوند في يوليو الماضي علما وأنه سبق له تدريب الفريق بين عامي 2002 و2004. وبدأ استعداد البافانا بافانا للبطولة المقبلة في مطلع يناير الحالي بالفوز 1-0 وديا على المنتخب الزمبي في جوهانسبرغ كما تعادل الفريق 1-1 وديا مع المنتخب الكاميروني.

23