منزل هتلر يتحول إلى مركز شرطة

الداخلية النمساوية تقرر إعادة هيكلة منزل هتلر ليصبح مركزا للشرطة في خطوة تهدف إلى الحيلولة دون أن يصبح قبلة للنازيين الجدد.
الأربعاء 2020/06/03
هتلر قضى أولى أشهر حياته في النمسا

فيينا- انتهى الصراع الطويل حول استخدام مسقط رأس الزعيم النازي أدولف هتلر في مدينة براوناو في النمسا.

وقال وزير الداخلية النمساوي كارل نيهامر، الثلاثاء، في فيينا إن المبنى ستعاد هيكلته ليصبح مركزا للشرطة، مضيفا أنه ستُجرى إزالة كافة التعديلات التي أدخلها النازيون على واجهة المبنى.

وأكد أنه لن تكون هناك أي مساحة أو نصب تذكاري في المبنى عن عمد، متابعا “النمسا استغرقت وقتا طويلا في معالجة تاريخها، لكننا نسير الآن على الطريق السليم”.

ويُذكر أن هتلر قضى أولى أشهر حياته في هذا المبنى. وتهدف إعادة هيكلة المبنى إلى الحيلولة دون أن يصبح قبلة للنازيين الجدد.

24