منصة رقمية عُمانية لدعم شراكات القطاعين العام والخاص

منصة "تعزيز" تهدف إلى استكشاف الفرص الاستثمارية لبناء علاقات شراكة تجارية مع الشركات العالمية.
الخميس 2019/05/02
تعزيز الشراكة من أجل التنمية إلكترونيا

مسقط - دشّنت الهيئة العُمانية للشراكة من أجل التنمية نظام “تعزيز” الإلكتروني لدعم الشراكات الاستثمارية بين القطاعين العام والخاص.

ويشمل الإجراء أكثر من 100 مشارك من مختلف الجهات الحكومية والخاصة المطبقة للبرنامج والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والشركات المحلية المستفيدة من النظام.

وتهدف المنصة استكشاف الفرص الاستثمارية لبناء علاقات شراكة تجارية مع الشركات العالمية الملتزمة لدى الهيئة عبر برنامج الشراكة من أجل التنمية.

ونسبت وكالة الأنباء العمانية للرئيس التنفيذي للهيئة ظافر الشنفري قوله خلال إطلاق المنصة إن “الهيئة سعت خلال الفترة الماضية إلى بناء نظام متكامل يساعد في تسهيل تطبيق برنامج الشراكة إلكترونيا”.

وأوضح أن الشراكة ستكون بالتعاون مع الجهات الحكومية والخاصة البالغ عددها أكثر من 38 جهة والشركات الأجنبية من خلال عقد الشراء الذي تنطبق عليه شروط برنامج الشراكة.

ودعا الجهات الحكومية والشركات الملتزمة والشركات المحلية إلى المساهمة في إنجاح استخدام النظام والبدء في تطبيقه اعتبارا من أمس لتحقيق أهدافه المرجوة.

ويشتمل نظام “تعزيز” على عدة أقسام منها قسم للتقييم الصناعي، وهو عبارة عن شبكة ربط موحدة بين الشركات المحلية والشركات العالمية الملتزمة لدى الهيئة.

وتتيح المنصة لهذا القسم الفرصة للشركات المحلية لتسجيل بياناتها في النظام والدخول كشريك محتمل مع الشركة الملتزمة أثناء مرحلة تنفيذ مشروع الشراكة في السلطنة.

كما يتيح النظام للشركات الأجنبية تقييم أداء ومستوى أعمال الشركات المحلية المسجلة في النظام وبحث أوجه التعاون والتعاقد معها كشريك محلي في المشروع وتعزيز القيمة المحلية المضافة.

ويتوقع أن تساهم الخطوة في تقليل نسبة الواردات وزيادة الإنتاج المحلي وفتح أسواق خارجية جديدة.

ويتضمن نظام “تعزيز” أقساما أخرى لتطبيق كافة إجراءات برنامج الشراكة من أجل التنمية إلكترونيا لتسهيل وتسريع كل الخطوات اللازمة وخاصة إدارة المشاريع عن بعد.

11