منظمة التعاون الإسلامي تطلق موسوعة عالمية للتسامح

الموسوعة تهدف إلى الكشف عن فلسفة الإسلام للتسامح ومواجهة دعاوى الإسلاموفوبيا والتصدي لدعاوى الغلو والتطرف.
الجمعة 2019/06/28
مواجهة الغلو والتطرف

جدة - أعلنت منظمة التعاون الإسلامي الخميس إطلاق موسوعة إسلامية عالمية للتسامح، بهدف مواجهة دعاوى الإسلاموفوبيا والتصدي للتطرف.

ووفق بيان للمنظمة التي تضم 57 دولة ومقرها في جدة بالمملكة العربية السعودية، “تعكف منظمة التعاون الإسلامي حاليا على إطلاق الموسوعة الإسلامية العالمية للتسامح، بهدف الكشف عن فلسفة الإسلام للتسامح وإبراز حقيقة الدين الحنيف للعالم ومواجهة دعاوى الإسلاموفوبيا والتصدي لدعاوى الغلو والتطرف”.

وأضاف البيان أن “هذا المشروع هو الأول من نوعه وانطلق إيمانا من المنظمة بتحقيق نشر الإسلام الصافي النقي الذي يحرفه البعض لأهدافه، ويجعل صورته خاطئة لدى الآخر”.

وتابع أن “المشروع يعتبر حلما كبيرا في إبراز التسامح والاعتدال، وإيجاد موسوعة شاملة توضح دور الإسلام الصافي المعتدل في هذا الجانب”.

وتشمل عناصر الموسوعة العالمية للتسامح “آيات القرآن الكريم والأحاديث الشريفة والسيرة النبوية، وتتضمن صيغة المجموعة مطبوعات ومواد رقمية، كما ستتم ترجمتها إلى عدد من اللغات”.

وحسب البيان ذاته، من المقرر أن يتم تشكيل لجان علمية استشارية وتنفيذية وفرق بحثية لوضع الأطر الخاصة بالمشروع.

وعادة تطالب منظمة التعاون الإسلامي مرارا بصياغة صكوك قانونية ملزمة دوليا للتصدي للظواهر الجديدة للإسلاموفوبيا في العالم، لاسيما بعد تكرار عمليات الاعتداء على المسلمين في معظم العواصم الأوروبية.

3