منظمة الصحة العالمية تحذر من النسب القياسية للتلوث في الصين

الاثنين 2014/03/03
أكثر من 20 مليون صيني يعانون من أمراض التنفس

حذرت منظمة الصحة العالمية من ارتفاع نسب تلوث الهواء في العاصمة الصينية بكين إلى درجة الخطورة، داعية سكان العاصمة إلى عدم الخروج من المناطق المغلقة.

وبلغت نسبة التلوث الدرجة البرتقالية، وفق المعايير الصينية المؤلفة من أربعة ألوان؛ الأزرق والأصفر والبرتقالي والأحمر، كما زادت أعداد الذين يرتدون أقنعة واقية في المدن الكبرى وارتفعت نسبة المرضى في المستشفيات من الأطفال والمعانين من أمراض التنفس.

وأشارت وحدة الأرصاد الجوية الصينية إلى أنَّ سحابة من الدخان الرمادي تحبس أجواء العاصمة بكين، بحيث تعيق وصول أشعة الشمس، ورؤية الطوابق العليا من الأبنية المرتفعة.

تجدر الإشارة إلى أن التحذير باللون البرتقالي، ترافقه حسب القوانين الصينية، عدة إجراءات منها وقف أعمال البناء وخفض انبعاثات المصانع بنسبة 30%، وعدة توصيات للسكان باستخدام وسائل النقل الجماعي وعدم خروج الأطفال والمصابين بأمراض التنفس إلى الفضاءات الخارجيّة.

وتشير الإحصاءات إلى أن 16 مدينة صينية تُعتبرُ من بين المدن العشرين الأكثر تلوثا حول العالم، وأنَّ أكثر من 20 مليون صيني يعانون من أمراض التنفس. كما كشف بحث أجرته أكاديمية العلوم الوطنية في الصين بالتعاون مع علماء أجانب، أنَّ معدل أعمار الصينيين وخاصة في جنوب البلاد منخفض بنسبة 5.5 % عن المعدل الطبيعي بسبب استخدامهم الفحم.

ونقلت وكالة أنباء الصين أن وزارة البيئة الصينية تعهدت بفرض "عقوبات قاسية" على المصانع ومحطات توليد الكهرباء التي تعمق أزمة الضباب الدخاني الخطير.
17