منظمة شنغهاي تعزز أمنها لتطويق التطرف

السبت 2015/04/11
موسكو طالبت بتكثيف الجهود للقضاء على الإرهاب

طشقند - اتفق ممثلو الأجهزة الأمنية لدول منظمة شنغهاي للتعاون في العاصمة الأوزبكية طشقند، الجمعة، على وضع استراتيجية للتصدي إلى خطر تنظيمي داعش وحزب التحرير الإسلامي المتطرفين.

وأكد الناطق باسم مركز العلاقات الاجتماعية التابع لهيئة الأمن الفدرالية الروسي سيرغي سميرنوف أنه تم خلال الاجتماع وضع برنامج تعاون لدول المنظمة لمواجهة الإرهاب في الفترة بين العام القادم وحتى 2018.

وكانت موسكو قد طالبت الشهر الماضي بضرورة تكثيف الجهود في إطار عمل المنظمة من أجل مواجهة عوامل زعزعة الاستقرار على مستوى العالم.

ويبدو أن توسع داعش إلى آسيا الوسطى كان سببا رئيسيا وراء اعتماد هذه الاستراتيجية الجديدة بهدف تعزيز أمن تلك الدول بعد أن راجت أنباء عن انضمام المئات من المقاتلين من تلك الدول للتنظيم.

وتقدمت باكستان والهند العام الماضي بطلب رسمي للانضمام إلى المنظمة التي تضم كلا من روسيا والصين وكازاخستان وأوزبكستان وقيرغيزيا وطاجكستان.

5