منعرج التنافس بين فرق الصدارة يحتدم في الدوري الإنكليزي

شددت فرق الصدارة ملاحقتها لمتصدر الدوري الإنكليزي مانشستر سيتي بعد تحقيقها لانتصارات مهمة تؤشر على أن التنافس بات محموما أكثر ككل الأعوام.
الأحد 2018/01/21
راحة نسبية بفضل هازارد

لندن - حقق مانشستر يونايتد الثاني المطلوب بفوزه بصعوبة على مضيفه بيرنلي 1-0، وعاد تشيلسي حامل اللقب إلى سكة الانتصارات بفوز كاسح على مضيفه برايتون برباعية نظيفة السبت ضمن المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وسجل الفرنسي أنطوني مارسيال هدف يونايتد رافعا رصيد فريقه إلى 53 نقطة، مقلصا الفارق إلى 9 نقاط فقط مع مانشستر سيتي المتصدر الذي يستضيف نيوكاسل. وكان الفارق بين قطبي مانشستر وصل قبل أسابيع إلى 15 نقطة.

واستعاد تشيلسي مؤقتا المركز الثالث من ليفربول الذي يحل ضيفا على سوانسي سيتي الاثنين في ختام المرحلة بعد أن رفع رصيده إلى 50 نقطة.

وجاء فوز تشيلسي بقيادة المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي بعد تعادلين في المرحلتين الأخيرتين مع أرسنال 2-2 وليستر سيتي سلبا.

كما أنه الفوز الأول له منذ 30 ديسمبر، واضعا حدا لسلسلة من خمس مباريات من دون انتصارات في جميع المسابقات.

وافتقد حامل اللقب المهاجمان الإسبانيان ألفارو موراتا وبيدرو رودريغيز بسبب الإيقاف الناجم عن طردهما الخميس ضد نوريتش سيتي في مباراة معادة من مسابقة الكأس (فاز تشيلسي بركلات الترجيح).

وبدأ تشيلسي المباراة بقوة وسجل هدفين مبكرين عبر البلجيكي إدين هازارد والبرازيلي وليان ليحسم النتيجة بسرعة أمام فريق متواضع صعد هذا الموسم إلى الدرجة الممتازة ويحتل المركز السادس عشر في الترتيب.

وأضاف البلجيكي الهدف الثالث بمجهود فردي رائع والنيجيري فيكتور موزس الرابع.

وهو الهدف رقم 64 لهازارد (27 عاما) مع تشيلسي منذ انضمامه إليه في 2012 من ليل الفرنسي، والسادس له في الدوري هذا الموسم. وقال البلجيكي “إنه عملي (تسجيل الأهداف)، ولذلك أحب لعب كرة القدم”.

وغادر حامل اللقب تشيلسي ملعب “أميكس” ستاديوم حاملا 3 نقاط جديدة في رصيده وارتقى مؤقتا للمركز الثالث بفارق الأهداف وراء الثاني مانشستر يونايتد، أما برايتون فتجمّد رصيده عند 23 نقطة في المركز السادس عشر.

أرسنال اكتسح ضيفه كريستال بالاس بأربعة أهداف مقابل هدف سجلها جميعها في الدقائق الأولى في غياب مهاجمه التشيلي أليكسيس سانشيز

وغاب عن صفوف تشيلسي الحارس البلجيكي تيبو كورتوا بسبب الإصابة، فلعب مكانه الأرجنتيني ويلي كاباييرو، كما افتقد الفريق لخدمات مهاجمه الإسباني ألفارو موراتا ومواطنه الجناح بيدرو رودريغيز بعد طردهما في المباراة الأخيرة أمام نوريتش سيتي بمسابقة كأس إنكلترا، وحصل البلجيكي ميتشي باتشواي على فرصة نادرة للمشاركة أساسيا.

أما برايتون، فافتقد لخدمات جناحه أنتوني نوكارت، مقابل عودة كل من إيزيكيل سكوليتو وماركوس سوتنر وسولي مارتش وكونور غولدسون إلى التشكيلة الأساسية.

وافتتح تشيلسي التسجيل مبكّرا، عندما مرّر الظهير الأيمن فكتور موسيس كرة نحو منطقة الجزاء حاول الدفاع قطعها، لكنّها وصلت إلى هازارد الذي سدّد بيمينه في قلب الشباك بالدقيقة الثالثة، وبعدها بثلاث دقائق، أضاف ويليان الهدف الثاني بعد لعبة مشتركة مرّر على إثرها باتشواي الكرة بحركة خلفيّة جميلة إلى اللاعب البرازيلي الذي دكّها في المرمى.

وتمكن هازارد من تسجيل هدفين وبهذا وصل صانع الألعاب البلجيكي إلى الهدف رقم 101 له، في مشاركاته ببطولات الدوري المحلية، خلال مسيرته الكروية حتى الآن.

وسجل هازارد، هدفه رقم 65 مع تشيلسي في الدوري الإنكليزي الممتاز، وذلك بعد أن أحرز 36 هدفا مع فريقه السابق ليل في الدوري الفرنسي.

وطالب جمهور برايتون بركلة جزاء لمصلحة فريقه بعد تعرّض سكوليتو للعرقلة من قبل الحارس كاباييرو لكن الحكم لم يحتسب شيئا، ومرّر هازارد الكرة إلى ويليان الذي حوّلها باتجاه المرمى، بيد أن الحارس ماثيو رايان كان لها بالمرصاد.

وعاد رايان لينقذ محاولة جديدة من باتشواي، وتألق كاباييرو في إبعاد كرة رأسية خطيرة من لاعب برايتون تامر هاميد إثر عرضية من زميله باسكال جروس، ومرّت رأسية شابن دوفي بجانب مرمى تشيلسي، ثم طالب جمهور الفريق المضيف مرة أخرى بركلة جزاء إثر تعرض سكوليتو للعرقلة من قبل تيموس باكايوكو، إلا آن الحكم لم يحرّك ساكنا.

وبدأ برايتون الشوط الثاني محاولا تقليص الفارق، واقترب من ذلك فيما اصطدمت رأسية دافي بروبر بالقائم إثر عرضيّة مميّزة من جروس، ورد تشيلسي بركلة حرة نفّذها ويليان وتصدّى لها رايان قبل أن تصطدم هي الأخرى بالقائم، وكاد سكوليتو يفتتح رصيد برايتون عندما انقض على كرة أمام المرمى رغم مضايقة المدافع الألماني أنتوني روديغير، إلا أن كاباييرو لعب دور البطل مجدّدا.

وقضى هازارد على آمال برايتون في العودة، بإحرازه الهدف الثالث بعد تمريرة من ويليان، ثم ترك موسيس بصمته على أحدث اللقاء بالهدف الرابع عندما تلقى كرة عالية من فوق دفاع برايتون، من البديل تشارلي موسوندا، ليستقبلها ثم يسددها من اللمسة الثانية في الشباك.

واكتسح أرسنال ضيفه كريستال بالاس بأربعة أهداف مقابل هدف سجلها جميعها في الدقائق الأولى بغياب مهاجمه التشيلي أليكسيس سانشيز.

وسجل لأرسنال الإسباني ناتشو مونريال والنيجيري أليكس أيوبي والفرنسيان لوران كوسييلني وألكسندر لاكازيت، قبل أن يقلص بالاس الفارق عبر الصربي لوكا ميليفويفيتش.

وأبقى مدرب أرسنال الفرنسي أرسين فينغر مهاجمه سانشيز خارج تشكيلة فريقه للمباراة الثانية على التوالي مع اقتراب انتقاله إلى مانشستر يونايتد الذي قد يحصل في صفقة تبادلية مع لاعب الأخير الأرمني هنريك مخيتاريان.

وينتهي عقد سانشيز مع أرسنال في نهاية يونيو المقبل، وهو رفض تجديده. وأشارت التقارير إلى أن فينغر كان يدرس جديا الجمعة اختيار سانشيز ضمن قائمة الفريق لمواجهة كريستال بالاس مع احتمال تركه على مقاعد البدلاء، لكنه عاد وأبقاه مجددا خارج التشكيلة. وسيصبح المهاجم التشيلي الأعلى راتبا في الدوري الإنكليزي الممتاز في حال انتقاله إلى مانشستر يونايتد.

وفاز ستوك سيتي على ضيفه هادرسفيلد بهدفين للويلزي جو الن والسنغالي مامي بيرام ديوف، وليستر سيتي على ضيفه واتفورد بهدفين لجيمي فاردي (39 من ركلة جزاء) والجزائري رياض محرز.

وتعادل إيفرتون مع ضيفه وست بروميتش ألبيون بهدف للسنغالي باي عمر نياسي مقابل هدف لجاي رودريغيز، ووست هام يونايتد مع ضيفه بورنموث بهدف للمكسيكي خافيير هرنانديز مقابل هدف للاسكتلندي راين فرايزر. وتستكمل المرحلة الأحد، بلقاء ساوثهامبتون مع توتنهام.

23