مهاجم صريح صداع يؤرق مانشيني

المدير الفني لمنتخب الآتزوري لا يستطيع الاعتماد على فابيو كوالياريلا ولا على موزيس كين ولم يثبت مهاجم تورينو أندريا بيلوتي ثباتا في المستوى على الصعيد الدولي.
السبت 2019/06/08
مشكلة حقيقية

روما - يواجه مدرب منتخب إيطاليا روبرتو مانشيني مشكلة حقيقية في الاعتماد على مهاجم صريح على الرغم من البداية الجيدة لفريقه في تصفيات كأس أوروبا 2020، حيث سجل 8 أهداف من دون أن يدخل مرماه أي هدف.

فهو لا يستطيع الاعتماد على “العجوز” فابيو كوالياريلا (36 عاما) الذي تصدر ترتيب الهدافين في الدوري الإيطالي، ولا على مهاجم يوفنتوس الصاعد موزيس كين الذي يفتقد إلى الخبرة، في حين لم يجد تشيرو إيموبيلي المفتاح في صفوف منتخب بلاده كما يفعل في صفوف لاتسيو، ولم يثبت مهاجم تورينو أندريا بيلوتي ثباتا في المستوى على الصعيد الدولي.

ويلخص المدير الفني لمنتخب الآتزوري هذه المعضلة بقوله “ثمة حقبات كنا في وفرة من المهاجمين الخطيرين نستطيع الاعتماد عليهم عن ظهر قلب”، في إشارة إلى حقبة فيليبو إينزاغي، كريستيان فييري، لوكا توني وأليساندرو دل بييرو.

وكان المنتخب الإيطالي دفع ثمن عقم الهجوم لاسيما في الملحق المؤهل إلى مونديال روسيا 2018 عندما فشل في التسجيل في مباراتيه ضد السويد، فخسر أمامها ذهابا في ستوكهولم بهدف نظيف، وسقط في فخ التعادل السلبي على أرضه ليغيب عن العرس الكروي للمرة الأولى منذ 60 عاما.

23