مهدي جمعة يدعو إلى الرد على الإرهاب بإنجاح الانتخابات التونسية

الثلاثاء 2014/08/12
مهدي جمعة يدعو التونسيين في الخارج إلى دعم صندوق مكافحة الارهاب

تونس - دعا رئيس الحكومة التونسية مهدي جمعة الجالية التونسية المقيمة بالخارج إلى “المبادرة بالتسجيل في القوائم الانتخابية من أجل إنجاح الاستحقاقات الانتخابية المقبلة باعتبارها محطة مهمة وذلك أفضل رد على دعاة العنف والإرهاب”.

وقال جمعة خلال المنتدى السنوي للتونسيين بالخارج “الهجرة والمواطنة” في العاصمة التونسية أمس، إن “الجالية التونسية لا تدخر جهدا في مجال مكافحة الإرهاب”، داعيا إياها إلى الوقوف صفا واحدا إلى جانب القوات المسلحة من خلال دعم صندوق مكافحة الإرهاب الذي تأسس بموجب قانون المالية التكميلي.

وأضاف أن “تونس أجرت مقاربة شاملة ومتكاملة للإحاطة بمختلف فئات الجالية في الخارج وتمّ إحداث المرصد الوطني للهجرة في أبريل الماضي بهدف رصد واقع الهجرة ورسم ملامحها، فضلا عن النص القانوني الذي سيصدر قريبا والهادف إلى إحداث المجلس الوطني للتونسيين بالخارج الذي سيكون بمثابة آلية دائمة لرسم السياسات المستقبلية للهجرة”.

وتابع أنه “تم الشروع في إعداد هيكلة ديوان التونسيين في الخارج (حكومي) على المستوى الوطني والجهوي ودعم سلك الدبلوماسيين بالخارج”.

وأشار رئيس الحكومة التونسية إلى أن موضوع هذه السنة “الهجرة والمواطنة” يكتسي أهمية بالغة لاسيما في هذا الظرف الانتقالي الدقيق الذي يحتاج إلى تكافل كل التونسيين في الداخل والخارج.

وأوضح أن الجالية التونسية المقيمة في الخارج تمثل 10 بالمئة من إجمالي عدد السكان أي مليونا ومئتي ألف مهاجر، كلها من الكفاءات العاملة في عدة مجالات ومن هذا المنطلق تعمل الدولة على إيلاء هذه الفئة أهمية كبرى من أجل حفظ كرامتها وصيانتها وضمان حقوقها.

وعن الوضع الأمني الراهن في البلاد، قال مهدي جمعة إن “الارهاب يستهدف التجربة التونسية والمسار الانتقالي ويعمل على ضرب مدنية الدولة وزعزعة استقرارها، ولكن هذا ليس له مكان في تونس والانتصار عليه مسألة وقت فقط”.

وأشار إلى أن “تونس تسجل اليوم وحدة الموقف الوطني وانخراط كل القوى السياسية والمجتمع المدني ضد آفة الإرهاب”.

وبحسب جمعة فإن “هذا المنتدى يعقد في ظل تحقيق إنجازات هامة على المستوى السياسي تتمثل في إصدار دستور جديد للبلاد واكتمال مقتضيات الفترة الانتقالية بالقانون الانتخابي والاستعداد لإجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية”.

2