مهرجان التماثيل الرملية يروي أساطير من العالم

الأربعاء 2017/05/03
تماثيل عن عجائب الدنيا والأساطير الشعبية

أنطاليا (تركيا) - انطلقت فعاليات مهرجان التماثيل الرملية الدولي الـ11، حيث شُرع في استقبال الزوار بمدينة أنطاليا الواقعة جنوب غرب تركيا بالعشرات من التماثيل عن عجائب الدنيا والأساطير الشعبية في العالم.

وأوضح مدير المهرجان جيم كاراغا أن المهرجان بدأ في استقبال الزوار منذ الثلاثاء، مشيرا إلى أنه سيتم عرض أكثر من 150 تمثالا مستوحى من شعار مهرجان العام الحالي المتمثل في “عجائب الدنيا والأساطير”. وأضاف كاراغا أن المهرجان شارك فيه 20 فنانا من 12 دولة استخدموا حوالي 10 أطنان من الرمل لصنع تماثيلهم.

ومن بين المعالم التي جسدتها التماثيل برج إيفل (في فرنسا) وتاج محل (في الهند) ومعابد الأزتيك (في المكسيك) والهرم الأكبر (في مصر) والمدينة المحرمة (في الصين)، إضافة إلى تماثيل لشخصيات من الأساطير الشعبية حول العالم.

ويضم المهرجان تمثالا آخر لمؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك. كما يعرض المهرجان العديد من الشخصيات التاريخية والأسطورية مثل كليوباترا وثور.

وأشار كاراغا إلى أن المهرجان سيفتح أبوابه أمام الزوار طوال العام، ليكون مهرجان التماثيل الرملية الوحيد في العام الذي يستمر على مدار العام.

ويتوقع مدير المهرجان أن يزور مهرجان العام الحالي حوالي 1500 ألف شخص، مشيرا إلى أن عدد زوار المهرجان من الأجانب والأتراك في ازدياد كل عام.

ويقام مهرجان التماثيل الرملية الدولي على شاطئ لارا بيرليك على ساحل البحر الأبيض المتوسط، حيث شارك فيه العام الماضي 26 نحاتا من 12 دولة مختلفة قاموا بتشييد أكثر من 100 تمثال باستخدام نحو 10 آلاف طن من الرمال.

وتم نحت الرمال على أشكال المعالم الأثرية التي اختارتها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونسكو ضمن قائمة عجائب الدنيا السبع.

24