مهرجان جديد للمسرح الكوميدي بسلطنة عمان

الجمعة 2016/10/07
نشر الوعي بالمسرح الكوميدي

مسقط - يستضيف مسرح كلية الرستاق للعلوم التطبيقية بسلطنة عمان في الثالث من نوفمبر المقبل أعمال الدورة الأولى لمهرجان “الرستاق العربي للمسرح الكوميدي” الذي تنظمه فرقة الرستاق المسرحية وتستمر ثمانية أيام.

تشارك في المهرجان 8 عروض مسرحية تأهلت من أصل 14 عرضا تقدمت للمشاركة، وتتنافس فيها 7 عروض على جوائز المهرجان بينما سيتمّ تقديم عرض واحد خارج المسابقة.

وتشمل العروض المتنافسة مسرحيات “النوخذة” لفرقة صلالة المسرحية للمؤلف عبدالله جحنون الحضري والمخرج خالد بن عمر الشنفري، والعرض المسرحي “درويش” للمخرج عبدالله البوسعيدي، وعرض “شريشة الهنا” للمؤلف بدر الحمداني والمخرج ماهر الحراصي، ومسرحية “غرام في إنستغرام” للمؤلف هشام الحراصي والمخرج منتصر البلوشي، والعرض المسرحي “زماني خرابهي” للمؤلف محمد يعقوب الهنائي والمخرج حسن المعمري.

كما يشارك من خارج السلطنة العرض المسرحي “في بيتنا حريجة” للمؤلف يعقوب يوسف والمخرج عبدالله ملك من مملكة البحرين، والعرض المسرحي “أرلكينو والإكليل” للمؤلف والمخرج عمر الشحات من جمهورية مصر العربية. وتعرض فرقة جعلان المسرحية عرضها “الزبال” للمؤلف عبدالعزيز الدريعي والمخرج علي العلوي ضمن العروض خارج المسابقة.

وقال محمد بن خميس المعمري رئيس فرقة الرستاق المسرحية إن لجنة تحكيم المسابقة برئاسة الفنان سالم بهوان تضم 5 محكمين من بينهم 3 من داخل السلطنة ومحكمين اثنين من الخارج، وسيتنافس المشاركون على 12 جائزة، أهمها جائزة الرستاق لأفضل عرض متكامل، وجوائز أخرى في مجالات عدة من بينها جوائز في التمثيل، وممثل دور أول ودور ثان وأفضل نص وأفضل إخراج وأفضل ديكور وأفضل إضاءة وأفضل أزياء.

وأوضح المعمري أنه إضافة إلى ضيوف المهرجان من سلطنة عمان ومن البحرين والإمارات سيكرم المهرجان عددا من الشخصيات من داخل وخارج السلطنة، منهم الفنان علي عوض والفنان زاهر السلامي والفنانة شيماء البريكية والفنان محمد السيابي والفنان أشرف المشيخي ومن خارج السلطنة الفنان جابر نغموش والفنان السعودي بشير غنيم وكمال عبدالله أحد مؤسسي فرقة الرستاق حيث يصل عدد المكرمين إلى 11 شخصية. كما سيكرم المهرجان 18 ضيفا من السلطنة، سيتم توزيعهم بواقع 3 ضيوف عقب كل عرض.

وأشار إلى أن الفنان والموسيقار اليمني أحمد فتحي يرافقه عازف العود العماني يعقوب الحراصي سيكونان ضيفي حفلي الافتتاح والختام، مؤكدا أن المهرجان في دورته الأولى ستتخلله جلسات نقدية عقب كل عرض.

وأكّد المعمري على أن المهرجان يهدف إلى نشر الوعي بالمسرح الكوميدي وردم الهوة بين الجمهور والمسرحيين، وتقريب الجمهور أكثر إلى المسرح الكوميدي الذي يقدّم قضايا الناس في قالب هو المفضل لديهم، معربا عن أمله في نجاح المهرجان خلال دورته الأولى، وأن يحقق مستوى لائقا فنيا وتنظيميا.

15