مهرجان كوميك كون يستقطب سبعين ألف زائر في دبي

الممثلان الأميركي إيزرا ميلر والأيرلندي كريستيان نايرن يحلان ضيفان على المهرجان حيث سيتمكن الحضور من التقاط صور مع النجوم والحصول على تواقيعهم.
الجمعة 2018/04/06
متعة المزج بين الخيال والحقيقة

دبي – توافد العشرات من الشباب مرتدين أزياء أبطالهم المفضلين من القصص المصورة الأميركية واليابانية، للمشاركة في مهرجان "كوميك كون" الترفيهي الذي انطلقت نسخته الإماراتية بدورتها السابعة الخميس في دبي.

ويتوقع المنظمون مشاركة قرابة 70 ألف شخص في المهرجان الذي يستمر 3 أيام.

وأعلن المهرجان عن استضافة نجوم عدة من أفلام ومسلسلات تلفزيونية شهيرة، أبرزهم الممثل الأميركي إيزرا ميلر الذي يلعب دور البطل الخارق “فلاش” في أفلام “جاستيس ليغ”، والممثل الأيرلندي كريستيان نايرن المعروف بدور هودور في مسلسل “غايم أوف ثرونز”.

وتشارك أيضا الممثلة البريطانية جينا كولمان من سلسلة “دكتور هو” البريطانية.

وسيتمكن الحضور من التقاط صور مع النجوم والحصول على تواقيعهم على هامش المهرجان.

وحضر الإماراتي سعد إبراهيم مع ابنيه وارتدوا أزياء شخصيات دارث فايدر وكايلو رين واناكين سكايووكر من سلسلة أفلام “ستار وورز”.

وقال إبراهيم “جئنا مع الأولاد للاستمتاع”، مؤكدا أن عائلته تحضر هذا الحدث في كل سنة. وأضاف “ثمة متعة وفرصة للقاء الأبطال الخارقين”.

وأكدت فتاة هندية عرّفت عن نفسها باسم سناء مرتدية لباسا تنكريا وشعرا مستعارا زهري اللون “هذه أول مرة آتي إلى هنا. الأمر مشوق للغاية”.

وأوضحت أن “الناس يلتقون ببعضهم هنا ويتعرفون على قصص مصورة جديدة. الأولاد في أيامنا هذه لا يعرفون شيئا عن القصص المصورة. أظن أنها فكرة جيدة للغاية”.

وبدأ “كوميك كون” العام 1970 كملتقى يجمع العشرات من محبي القصص المصورة في الولايات المتحدة. وانتشر هذا الحدث مذاك حول العالم وبات يقام سنويا بنسخ مختلفة.

وأكدت سوزي باليت مديرة قسم المستهلكين في شركة انفورما المنظمة للحدث أن الجيل الشاب في الشرق الأوسط “نشأ على مشاهدة القصص المصورة”.

24