مهرجان لبناني يهدي بيتهوفن طابعا بريديا

احتفاء ببيتهوفن أطلق مهرجان البستان في لبنان طوابع بريدية تأتي على شكل ورقة واحدة وضعت ضمن نشرة مطبوعة تضم معلومات محورية عن حياة الموسيقار.
الجمعة 2020/03/06
طابع بريدي يفيض موسيقى (من صفحة مركز البريد الوطني بفيسبوك)

أطلق مهرجان البستان في جبل لبنان بالتعاون مع مكتب البريد الوطني طوابع بريدية باسم الموسيقار الألماني بيتهوفن، تضم معلومات محورية عن حياته وموسيقاه، وذلك تخليدا لذكرى مرور 250 عاما على ميلاده.

جبل لبنان- طرح مهرجان البستان الدولي المتخصص في الموسيقى الكلاسيكية والفنون ومكتب البريد الوطني في لبنان عشرين طابعا بريديا صورت عليها نوتات موسيقية بقلم المؤلف الموسيقي الألماني الراحل لودفيج فان بيتهوفن في ذكرى مرور 250 عاما على ميلاده.

ويأتي ذلك بالتزامن مع إقامة الدورة السابعة والعشرين للمهرجان في بيت مري بجبل لبنان والتي تستمر حتى 22 مارس الحالي تحت عنوان “لودفيج” تيمنا ببيتهوفن.

وقال خليل شبير، المسؤول عن الطوابع والمشرف عليها في مكتب البريد الوطني المعروف باسم “ليبان بوست”، إن الطوابع العشرين تأتي على شكل ورقة واحدة وضعت ضمن نشرة مطبوعة تضم معلومات محورية عن حياة بيتهوفن وتباع بسعر 40 ألف ليرة لبنانية.

أحد أهم المؤلفين الموسيقيين في التاريخ
أحد أهم المؤلفين الموسيقيين في التاريخ

وأضاف شبير أن المعلومات الموسيقية والتاريخية المرفقة بالطوابع أنجزت بمساعدة خبير الموسيقى الكلاسيكية اللبناني جو لطيف. ويحتفي المهرجان في دورته الحالية بالذكرى 250 لميلاد عبقري الموسيقى الألماني.

وتحظى سهرات المهرجان بإقبال جماهيري كبير، فرغم المخاوف والقلق إزاء الأزمات السياسية والاقتصادية المتفاقمة في البلاد وانتشار فايروس كورونا المستجدّ، يتمايل عشاق الموسيقى اللبنانيون على إيقاعات موسيقى بيتهوفن الكلاسيكية.

ويستقبل المهرجان خلال 15 حفلا يقام معظمها في جبل لبنان وعدد قليل منها في العاصمة بيروت، أهمّ الموسيقيين الكلاسيكيين من مختلف أنحاء العالم وقد خفض أسعار تذاكره هذه السنة ليتمكن كل اللبنانيين من حضور الحفلات في وقت تعيش فيه البلاد أزمة اقتصادية وسياسية مستمرة منذ أكتوبر الماضي.

وألقت لورا لحود، نائبة رئيس المهرجان التنفيذي، كلمة أكدت فيها أن مهرجان البستان يعتبر المقاومة الثقافية في لبنان وأن انضمامها إلى “ليبان بوست” لإطلاق الطوابع البريدية “يملأني فرحا وطمأنينة على اعتبار أن الأمل ما زال حاضرا شأنه شأن القدرة على تخطي الصعاب والمضي قدما نحو الحياة”.

موسيقى بيتهوفن

وقال خليل داود، رئيس مجلس إدارة “ليبان بوست”، إن وسط كل الأخبار القاتمة والمؤلمة “تأتي هذه المبادرة كوميض من الأمل والتفاؤل والإرادة الصلبة، وهي عناصر منبثقة من المجتمع اللبناني”.

وأضاف أنه تفاعل بسرعة مع هذا المشروع “عندما اقترحه علينا متحف بيتهوفن ومكتب البريد الوطني في ألمانيا. فهي فرصة للاحتفال بمرور 250 عاما على مولد أحد أهم المؤلفين الموسيقيين في التاريخ، وهو مشروع لا يمكننا أن نتجاهله”.

ولا تعدّ هذه الخطوة جديدة فقد دأب اللبنانيون منذ عشرات السنين على تكريم بعض الشخصيات والتوثيق للكثير من الأحداث والمهرجانات، عبر الطوابع البريدية.

ويقيم هواة جمع الطوابع البريدية اللبنانيون معارض “للطوابع والعملات”، لأنها تنطوي حسب تقديرهم على قراءة لمراحل من تاريخ لبنان، تجعل منها وثائق وطنية.

وتسجل هواية جمع العملات والطوابع إقبالا متزايدا في لبنان، ويضم هذا البلد عددا من الجمعيات المعنية بهذه الهواية.

وتنتهج معظم الدول سياسة إصدار الطوابع البريدية بمناسبات مختلفة تخليدا لتلك المناسبة وتباع تلك الطوابع لاستخدامها في البريد إضافة إلى جامعي الطوابع والهواة الذين يبحثون عن الطوابع النفيسة والقديمة والنادرة.  وتسدّ بعض الدول جزءا من موازنتها المالية من قيمة مداخيل الطوابع المباعة.

24