مهرجان للكارتون ورسومات الصحف بمكناس

الثلاثاء 2013/11/05
الكاريكاتير فن يجمع بين الإفادة والترويح عن القارئ

مكناس- تستقبل مدينة مكناس (المغربية) بين 15 و17 من نوفمبر الجاري 2013 رسامين للكاريكاتير من المغرب والجزائر وبلجيكا، وذلك في إطار مهرجانها الثاني حول الكارتون ورسومات الصحافة، المنظم من قبل جمعية مسار للفنون بالشراكة مع السفارة الأميركية بالرباط.

وكانت الدورة الأولى قد نظمت استثناء، بمدينة تارودانت، السنة الفارطة، بيد أن المنظمين كانوا قد أعلنوا في الحفل الختامي عن نيتهم لنقل المهرجان إلى العاصمة الإسماعيلية بحثا عن أفق أرحب، إذ يطمحون إلى جعله مهرجانا ببعد دولي. وسيكرم خلاله الفنان إبراهيم لمهادي، أحد شيوخ الكاريكاتير المغربي، ورمز من رموز الريشة المناضلة.

ويأتي هذا المهرجان كلبنة أخرى مضافة لما تحقق من تراكم في الأنشطة التي تتناول ثيمة الرسم الساخر بالمملكة، مثل مهرجان شفشاون الذي تنظمه جمعية فضاءات تشكيلية، وعقدت دورته الخامسة خلال يونيو/ حزيران 2013 بحضور مهم لنجوم فن الكارتون وصحافيين مرموقين على الصعيد الوطني. وكانت الدورة قد حملت اسم الفنان الراحل محمد عليوات الشهير بلقبه (حمودة) تكريما لروحه..

ومعلوم أن فن الكاريكاتير المغربي كان انطلق فجر الستينات على أيدي بعض الرواد من أمثال بلقاضي ولمهادي وعباد والصبان وغيرهم.. في أجواء صحافية رأت في الرسوم بهارات ضرورية لطرد التجهم عن الصحف، وقد أدى اندفاع تلك الموجة إلى بروز صحف متخصصة في السخرية والرسم مطلع السبعينات، وخلال الثمانينات، محققة انتشارا غير معهود على المستوى الوطني.

ويعرف المغرب انتعاشة عددية للوافدين على هذا الفن من المواهب الشابة منذ التسعينات، خصوصا بعد إضافة مادة القصة المصورة في معهدي الفنون بتطوان والدار البيضاء، بيد أن الصحف، أيضا، بلونيها الورقي والإلكتروني أضحت أكثر اهتماما بهذا الفن من ذي قبل، لوعي الصحافيين بدوره كمادة تجمع بين الإفادة والترويح عن القارئ.

16