مهرجان ليوا الدولي كرنفال جمع بين التراث والتكنولوجيا

السبت 2014/01/04
مهرجان ليوا.. عرس صحراوي مميز

ليوا (أبوظبي) – شهدت تلال مرعب، التي تضم أحد أعلى التلال الرملية في العالم، في مدينة ليوا بالمنطقة الغربية لأبوظبي، عرسا صحراويا مميزا وسط حضور جماهيري كبير ومشاركات دولية متعددة، حيث مزجت المنافسات الرياضية والترفيهية بين كل ما هو تقليدي، كسباق الخيول العربية الأصيلة والصقور، وكل ما هو تكنولوجي كسباق السيارات والدراجات.

اختتم أمس الجمعة الكرنفال الرياضي التراثي الكبير مهرجان ليوا الدولي بالمنطقة الغربية لإمارة أبوظبي بعد أن شهدت التلال الرملية في ليوا في اليوم الاختتامي للمهرجان منافسات التحدي والإثارة والمغامرة لاعتلاء عرش الدراجات النارية والصعود على قمة تل مرعب في ظل منافسات قوية من مختلف دول العالم لتحطيم الأرقام القياسية التي سجلها لاعبو الإمارات، وسط استعدادات وتجهيزات فنية عالية ومشاركات محلية وخليجية قوية من مختلف الدول.

وقد بلغ عدد المشاركين 713 متسابقا من مختلف الجنسيات يتنافسون في مسابقات السيارات والدراجات والهجن والصيد بالصقور والفروسية والسيارات الكلاسيكية أو سباقات الريموت كنترول.

وحرصت اللجنة العليا المنظمة لمهرجان ليوا الدولي، الذي أقيم تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، على استخدام أفضل أجهزة الليزر لقياس سرعة الوصول إلى قمة التل بدقة متناهية ووضع كافة الاشتراطات الأمنية التي تلزم لأمن وسلامة المتسابقين.

كما قامت ببعض التعديلات الخاصة بفئات المشاركة من أجل مزيد من التشويق والإثارة التي تحقق الاستمتاع للجمهور الكبير المتوقع حضوره إلى المسابقة التي تشهد غالباً ندية وإثارة خليجية إلى جانب منافسات أوروبية متنوعة.
نشر الوعي البيئي والثقافة الصحية في المهرجان

وكانت فعاليات مهرجان ليوا “تل مرعب 2014″ قد انطلقت منذ يوم 28 ديسمبر الماضي واستمرت إلى غاية أمس الجمعة 3 يناير.

وشمل المهرجان هذا العام العديد من الفعاليات والأنشطة الرياضية، حيث ضم اليوم الأول من المهرجان سباق سيارات “الريموت كنترول” فيما انطلق سباق حلبة اليولاريس في اليوم الثاني.

وضم اليوم الثالث سباق الصقور لفئة جير حر وفئة جير شاهين.

فيما شهد اليوم الرابع انطلاق سباق الهجن العربية الأصيلة بميدان السباق بتل مرعب بليوا، وتضمن السباق الذي نظمه نادي الغربية الرياضي، 8 أشواط محليات، منها أربعة أشواط لقايا وأربعة أشواط حقايق.

تلاه في الأول من يناير للعام الجديد 2014 سباق الخيول ثم سباق الدراجات وسيارات 6 سلندر جير عادي. واختتمت السباقات أمس الجمعة 3 يناير بسباق السيارات المزودة 8 و6 سلندر.

وشمل المهرجان معرض السيارات الكلاسيكية والمعدلة. كما تم رصد جوائز قيمة لجميع الفعاليات والمسابقات الرياضية لفئتي السيارات والدراجات.

كما نظمت هذه السنة بلدية المنطقة الغربية مسابقة لاختيار أفضل مخيم للمشاركين في المهرجان وأعلنت أسماء الفائزين فيها خلال الحفل الختامي للمهرجان.

وأوضح سلطان راشد المنصوري مدير إدارة الخدمات البيئية والاجتماعية ورئيس اللجنة المشرفة على مخيم البلدية في مهرجان ليوا الدولي أن هذه المسابقة تهدف إلى نشر الوعي البيئي والثقافة الصحية بين أصحاب الخيام، حيث تم تحديد مجموعة من المعايير والاشتراطات اللازمة للفوز بالمسابقة مثل النظافة والحفاظ على البيئة وكذلك استخدام مصادر آمنة للطاقة، وغيرها من الاشتراطات الخاصة التي تضمن تحقيق الأهداف المرجوة من هذه المسابقة.

وأكد المنصوري أن البلدية نجحت طوال فترة المهرجان في تقديم مختلف أنواع الدعم اللوجستي للمشاركين والزوار، حيث تحرص البلدية دائماً على التواجد بشكل مستمر في مختلف الفعاليات والمهرجانات المقامة في الغربية وذلك ضمن خطة للتواصل مع السكان وتقديم مختلف الخدمات البلدية التي تلبي احتياجات وطموحات السكان والأهالي.

20