مهرجان مراكش السينمائي يحتفي بتجربتي ريدفورد وشوبرا

المهرجان يكشف عن معالم جديدة من نسخته الثامنة عشرة من خلال الاحتفال بثلاث شخصيات كبيرة أخرى لها خلفيات وإنجازات مختلفة واستثنائية.
السبت 2019/11/23
بريانكا تعود إلى مراكش مكرمة هذه المرة

مراكش (المغرب) – يتم خلال الدورة الـ18 من المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، التي ستنظم من 29 نوفمبر الجاري إلى غاية 7 ديسمبر القادم، تكريم أربعة أسماء سينمائية عالمية وهي: المخرج والمنتج والممثل الأميركي روبرت ريدفورد، والمخرج والمؤلف والمنتج الفرنسي برتراند تافرنيي، والممثلة المغربية منى فتو، والممثلة الهندية بريانكا شوبرا جوناس.

روبرت ريدفورد: أشعر بفخر كبير وأنا أتلقى الدعوة للحضور إلى مراكش
روبرت ريدفورد: أشعر بفخر كبير وأنا أتلقى الدعوة للحضور إلى مراكش

وأوضح بلاغ للمنظمين أنه بحضور روبرت ريدفورد إلى مراكش لاستلام النجمة الذهبية للمهرجان، تقديرا لمسيرته المتميزة، “يكشف المهرجان عن معالم جديدة من نسخته الثامنة عشرة من خلال الاحتفال بثلاث شخصيات كبيرة أخرى لها خلفيات وإنجازات مختلفة واستثنائية”.

وأضاف البلاغ ذاته أن المهرجان سيتشرف “بالترحيب بواحد من أعظم المخرجين الفرنسيين، برتراند تافيرنييه، الذي أثّر بشكل كبير في عشاق السينما بفرنسا، كما سيشيد المهرجان أيضا بشخصية بارعة في السينما المغربية، الممثلة منى فتو، التي قادت على مدار ثلاثة عقود تقريبا حياة مهنية ناجحة. ولأول مرة منذ إنشاء المهرجان سيكون عشاق السينما الهندية على موعد مع تكريم الممثلة الهندية بريانكا شوبرا بالفضاء الأسطوري جامع الفنا وسط جمهورها”.

وقال ريدفورد في تصريحات صحافية “أشعر بفخر كبير وأنا أتلقى الدعوة للحضور إلى مراكش، إنها فرصة للقاء بالمؤلفين والفنانين الذين سيتقاسمون فيما بينهم آراءهم ووجهات نظرهم الخاصة”.

وبدورها قالت بريانكا شوبرا حول مشاركتها في المهرجان هذا العام “أنا سعيدة بالعودة إلى مراكش بعدما سبق لي أن شاركت في المهرجان عام 2012 بمناسبة تكريم السينما الهندية”، وأضافت “إنه لشرف كبير لي أن أحظى هذه السنة بالتكريم وسط الجمهور المغربي بساحة جامع الفنا، وهو الجمهور الذي كان دائما يدعمني ويهتم بي طيلة مسيرتي”.

 

 

 

 

 

13