مهرجان مصري لحماية الهوية

الثلاثاء 2014/07/08
الفنان عزالدين نجيب يؤكد أن عدم ملاحقة التطوّر يعيق مسيرة الحرف التراثية

القاهرة - أعلن قطاع الفنون التشكيلية المصرية، برئاسة الفنان صلاح المليجي عن إقامة المهرجان القومي السابع للحرف التراثية خلال الفترة من 13 إلى 25 يوليو الجاري بقصر الفنون بالأوبرا، تحت شعار “معا لحماية الهوية“.

وتشهد هذه الدورة مشاركة أكثر من 20 هيئة وجمعية ومركزا حكوميا وخاصا في عرض بانورامي يُتيح لها عرض أكبر قدر ممكن من منتجاتها، وتسويقها للجمهور الذي ستكون أمامه فرصة لمشاهدة واقتناء هذه الأعمال، كما أُعلن أن هذه الدورة ستشهد لأول مرة مسابقة في “التصميم“.

ويتبنى المهرجان حملة رسمية وشعبية لتوحيد الجهود لإنقاذ وتنمية الحرف التراثية وحمايتها من الاندثار بالتنسيق مع مختلف الجهات الحكومية والأهلية ورعاة هذا المجال الذي يمثل الهوية المصرية.

يقول الفنان عزالدين نجيب “كوميسار عام المهرجان”: “إنه من بين الأسباب التي تعيق مسيرة الحرف التراثية وتؤدي إلى تخلفها عن ملاحقة التطور، هو اقتصار تصميماتها على نفس الأنماط التقليدية القديمة لكل منتج، بالرغم من تغيّر وظائفها العملية واختلاف طبيعة العصر والحاجة إليها في المجتمع مع اختلاف الأذواق والأغراض النفعية عما كان سائدا في الماضي“.

14