مهمة صعبة للوصل أمام الأهلي في الدوري الإماراتي

الاثنين 2016/11/28
الأصعب هو الترويض

دبي - يخوض الوصل المتصدر غمار أصعب اختبار له حتى الآن عندما يستضيف الأهلي حامل اللقب، الإثنين، ضمن قمة مباريات المرحلة التاسعة من الدوري الإماراتي. ويلعب الإثنين أيضا الشارقة مع بني ياس، والوحدة مع الإمارات، والثلاثاء حتا مع الشباب، واتحاد كلباء مع النصر، والجزيرة مع دبا الفجيرة، والأربعاء وضمن ختام المرحلة يتقابل الظفرة مع العين.

ومنذ خسارته أمام الجزيرة 1-3 في الجولة الأولى، حقق الوصل سبعة انتصارات متتالية ليتصدر الترتيب برصيد 21 نقطة، لكن مهمته أمام الأهلي الخامس (14 نقطة) لن تكون سهلة أبدا.

وبغض النظر عن تعثر الأهلي في آخر مباراتين، بسقوطه أمام الجزيرة 0-2 وتعادله مع الظفرة 3-3، فإنه يشكل عقبة حقيقية للوصل لتحقيق فوزه الثامن على التوالي نظرا لما يضمه من لاعبين مميزين، إضافة إلى علمه المسبق بأن خسارة أي نقطة قد تعني تقلص حظوظه في الحفاظ على لقبه.

ويفتقد الوصل خدمات عنصرين مؤثرين في تشكيلته بسبب الإيقاف هما مدافعه حسن زهران ولاعب وسطه المدافع علي سالمين، ولكن سيكون اعتماده مجددا على خط هجومه القوي الذي يضم الثلاثي البرازيلي فابيو دي ليما (8 أهداف) وكايو كانيدو (6 أهداف) ورونالدو منديز.

ولكن هذا الغياب لا يزعج مدرب الوصل الأرجنتيني رودولفو أروابارينا كثيرا لثقته في أن فريقه اعتلى صدارة الترتيب كونه يلعب كمجموعة ولا يعتمد على لاعب واحد بعينه.

بصمة فنية

وقال أروابارينا، صاحب البصمة الفنية الواضحة على الوصل منذ أن استلم قيادة الفريق في الصيف بديلا لمواطنه غابريال كالديرون، “الأهلي فريق قوي يملك العديد من اللاعبين الدوليين، ولكن سندخل المباراة بهدف تحقيق الفوز، فنحن أظهرنا شخصيتنا في المباريات السابقة والآن سنواجه حامل اللقب”. وتابع “سالمين وزهران هما لاعبان مهمان بالتأكيد، ولكن لدي ثقة بأن بديليهما سيقدمان مباراة جيدة، جميع لاعبي الوصل يدركون أهمية المباراة ويريدون تقديم أفضل ما لديهم”.

وتشكل مباراة الوصل أكبر فرصة للأهلي الذي ظل يعاني منذ غياب مهاجمه الغاني المصاب أسامواه جيان، للعودة إلى سكة الانتصارات والتقدم مجددا إلى مركز متقدم.

وقال مدرب الأهلي الروماني كوزمين أولاريو “سنحاول أن نتخطى هذه المرحلة السلبية، واعتقد أن مباراة الوصل فرصة لتحقيق ذلك، الوصل فريق جيد، شاهدت مبارياته ولديه طريقة لعب مميزة ويضم لاعبين جيدين”.

مهمة سهلة

يخوض الجزيرة الثاني (17 نقطة وله مباراة مؤجلة) مباراة أسهل نسبيا عندما يستضيف دبا الفجيرة الثاني عشر برصيد 5 نقاط والتي جمعها بعد خمسة تعادلات من أصل ثماني مباريات. ويتعين على الشباب الثالث (17 نقطة) الحذر من حتا الصاعد حديثا والذي يعد الحصان الأسود للبطولة حتى الآن بعدما جمع 11 نقطة وابتعد عن مراكز الهبوط مبكرا باحتلاله المركز السابع.

ويستضيف الوحدة الرابع (15 نقطة) فريق الإمارات الثالث عشر برصيد نقطتين، في حين تتوجه الأنظار الأربعاء نحو العين السادس (13 نقطة) الذي يعود لخوض مباريات الدوري بعدما غاب عن ثلاث مراحل منها بسبب خوضه الدور النهائي لدوري أبطال آسيا.

وسيحل العين ضيفا على الظفرة الثامن (10 نقاط) والذي فرض التعادل على الأهلي 3-3 في الجولة الماضية، وسجل مهاجمه السنغالي ماكيتي ديوب أهداف فريقه الثلاثة ليرفع رصيده في ترتيب الهدافين إلى تسعة أهداف، وسيشكل مع السوري عمر خريبين (3 أهداف) خطرا على دفاع وصيف دوري أبطال آسيا.

22