مواجهة بين سلام وحزب الله حول موقف لبنان من عاصفة الحزم

الأربعاء 2015/04/01
حزب الله يحتج على تصريحات تمام سلام

بيروت - كشفت مصادر لبنانية مطلعة أن وزراء حزب الله سيثيرون، في جلسة مجلس الوزراء التي ستنعقد، اليوم الأربعاء، موقف الحكومة من “عاصفة الحزم”، وسط مخاوف من إمكانية أن يقدم الحزب على الإطاحة بها.

وذكرت المصادر أن وزراء الحزب سينتقدون خلال هذه الجلسة، إعلان سلام في القمة العربية موافقته الضمنية على العملية العسكرية ضد جناح طهران في اليمن.

وسبق أن وجه وزير الصناعة حسين الحاج حسن، الإثنين، انتقادات لخطاب سلام في القمة العربية بقوله “استمعنا لخطاب دولة رئيس مجلس الوزراء، والذي برر فيه ما تقوم به بعض الدول العربية من عدوان على اليمن وشعبه، وأيضا تأييده لإنشاء قوة عربية مشتركة ونحن يهمنا أن نوضح أن هذين الموقفين: لم يناقشا في الحكومة اللبنانية، وما أدلى به دولة الرئيس سلام يعبر عن وجهة نظر قسم من اللبنانيين ولا يعبر عن وجهة نظر لبنان الرسمي”.

وكان سلام الذي مثل لبنان (في ظل غياب رئيس للجمهورية) بالقمة العربية التي انعقدت يومي 28 و29 مارس قد أبدى موافقة لبنان الضمنية على العملية العسكرية، مؤكدا على دعم بيروت لفكرة إنشاء قوة مشتركة للحفاظ على الأمن القومي العربي.

ويخشى المتابعون للمشهد اللبناني أن يؤدي هذا التصعيد في المواقف من قبل حزب الله خاصة مع استمرار عملية “عاصفة الحزم”، إلى تهديد الحكومة الهشة بطبعها.

بالمقابل يقلل آخرون من أهمية التصريحات والمواقف التي يطلقها الحزب ضد الحكومة، باعتبار أن الأوضاع داخليا وإقليميا ليست في صالحه، وهو في أمس الحاجة لتحقيق قدر أدنى من الاستقرار السياسي، وبالتالي لن يجرؤ على تفجير الحكومة، أو إعاقة عملها.

ويقول القيادي بالكتائب إيلي ماروني “إن موقف الحزب غير صحيح باعتباره وافق على دخول حكومة يرأسها الرئيس سلام، وهو اعتراف واضح ويعبّر عن مشاركة فعلية في تمثيل سلام اللبناني في هذه المرحلة”.

ولفت إلى أنه “لو كان المشاركون في الحكومة وفي الطليعة الزملاء في حزب الله يستشيرون سلام أو بعضهم في المواقف التي يطلقونها باسم لبنان والتي يورطون لبنان فيها، فحينها يمكن القول أنه يجب التشاور في الحكومة لاتخاذ المواقف ولكن للأسف “كل واحد فاتح دكانة على حسابه”.

ويشارك حزب الله في عدة جبهات قتال على غرار سوريا والعراق واليمن (الذي ينتقد التدخل العسكري فيه) رغم الرفض اللبناني الرسمي لذلك.

4