مواجهة شرسة بين تونس والجزائر في أمم أفريقيا لكرة اليد

الجمعة 2016/01/29
قادمون!

القاهرة- تقام اليوم مباراتا الدور نصف النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة اليد المقامة حاليا بالقاهرة، حيث يلتقي منتخب تونس نظيره الجزائري في المباراة الأولى على القاعة الرئيسية بملعب القاهرة، على أن يواجه المنتخب المصري نظيره الأنغولي في المباراة الثانية في القاعة نفسها.

وتنتظر المنتخب الجزائري حامل اللقب مهمة صعبة.

وأكد صالح بوشكريو المدير الفني للمنتخب الجزائري أنه اهتم بمعالجة الأخطاء التي وقع فيها لاعبوه خلال المباريات الأخيرة، مع التركيز على الجوانب النفسية لمحاربي الصحراء لتحقيق الفوز في المباراة التي وصفها بديربي شمال أفريقيا.

بينما اعترف الفرنسي سيلفان نوي المدير الفني لمنتخب تونس بوجود مشكلة لدى فريقه، والتي تتمثل في صعوبة إنهاء الهجمات أمام المنتخبات القوية، مشيدا في ذات الوقت بمستوى دفاعه.

وكان المنتخب الجزائري قد تأهل إلى نصف النهائي بعد الفوز على الكونغو الديمقراطية 34-25، فيما فازت تونس على الكاميرون 24-20. وعلى الجانب الآخر يسعى المنتخب المصري إلى تحقيق الفوز لضمان إحدى البطاقات الأفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم التي ستقام بفرنسا العام المقبل، حيث تتأهل للمونديال المنتخبات أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في البطولة الأفريقية، كما يأمل الفراعنة في مواصلة مشوارهم الناجح في البطولة بتحقيق الانتصار السابع على التوالي والوصول إلى المباراة النهائية لحصد اللقب الأفريقي، والتأهل إلى أولمبياد ريو دي جانيرو 2016 ممثلا للقارة السمراء.

وأكد مروان رجب المدير الفني للمنتخب على صعوبة اللقاء، موضحا أن المنافس يضم لاعبين على مستوى متميز فنيا وبدنيا، لا سيما وأن المنتخب الأنغولي خاض فترة إعداد جيدة قبل المشاركة في البطولة، مشيرا في الوقت نفسه إلى ثقته في قدرة لاعبيه على تحقيق الفوز والتأهل.

وكان المنتخب المصري قد تأهل إلى نصف النهائي بعد فوز ساحق على الكونغو بنتيجة 39-18 في دور ربع النهائي للبطولة، فيما تأهل منتخب أنغولا بعد فوز صعب على المغرب 22-21.
23