موازنة إماراتية قارة لمساعدة محدودي الدخل

حرص إماراتي على الموازنة بين تحديث الاقتصاد وتنويع مصادر الدخل والحفاظ على مستوى رفاه المواطنين.
الاثنين 2018/04/09
المواطن أولوية الحكومة

أبوظبي - رصدت دولة الإمارات العربية المتحدة مبلغ 3 مليارات دولار كمساعدات اجتماعية لمحدودي الدخل على مدار السنوات الثلاث القادمة.

ويعتبر تخصيص مثل ذلك المبلغ وجها من أوجه السياسة الاجتماعية للإمارات، التي تداني نسبة الفقر فيها الصفر في المئة، وحرصها على الموازنة بين تحديث اقتصادها وتنويع مصادر دخله والحفاظ على مستوى رفاه مواطنيها.

وسبق لوزيرة تنمية المجتمع حصة بنت عيسى بوحميد، أن أعلنت أن الحكومة بصدد دراسة إجراءات للتخفيف من تأثيرات ضريبة القيمة المضافة، على المواطنين محدودي الدخل الذين يتقاضون رواتب تقل عن 10 آلاف درهم شهريا (2.72 ألف دولار).

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة حاكم دبي، خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء التي شهدت اعتماد ذلك المبلغ “إن الفترات القادمة ستشهد تركيزا حكوميا واسعا على الفئات محدودة الدخل”، مشدّدا على أن “أولويات الحكومة كانت وستبقى المواطن ثم المواطن ثم المواطن”.

وتم خلال الجلسة ذاتها تحديد عدة محاور لمساعدة أصحاب الدخل المحدود، من بينها السكن والاحتياجات الأساسية والمواصلات والصحة والتعليم.

3