مواقع التواصل تفضح ممارسات "شرطة الأخلاق" الإيرانية

مقطع فيديو لنساء من "شرطة الأخلاق" الإيرانية يضربن امرأة ترتدي حجابا يكشف عن بعض شعرها، يثير غضب الناشطين على مواقع التواصل ومطالب بإجراء تحقيق.
السبت 2018/04/21
قواعد صارمة للحجاب

طهران - تناقلت مواقع التواصل في إيران مقطع فيديو مسربا يظهر نساء مما يسمى بـ“شرطة الأخلاق” الإيرانية يضربن امرأة، بزعم أنها ترتدي ملابس غير لائقة، مما أثار غضب الناشطين الذين طالبوا بإجراء تحقيق.

وأظهر مقطع الفيديو، الذي انتشر على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي الخميس، شابة ترتدي حجابا يكشف عن بعض شعرها، بينما تقترب منها مجموعة من النساء يرتدين حجابا كاملا.

وبدا أن المرأة تحتج بعد أن قيل لها إن هيئة ردائها ليست “إسلامية” وقاومت محاولة اعتقالها، ثم ضربتها النساء الأخريات وأجبرنها على ركوب سيارة شرطة.

وذكرت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية “إسنا” أن وزير الداخلية الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي ورئيس الشرطة طالبا بالتحقيق في الحادث. وقالت الوكالة إنه سيتم تقديم تقرير عن الواقعة السبت.

ونددت كل من نائبة رئيس الجمهورية للمرأة والشؤون الأسرية معصومة ابتكار ورئيس قسم الحقوق المدنية في مكتب الرئاسة شه ندخت مولاورد، بطريقة تعامل الشرطة مع المرأة.

وجاء رد فعل الإيرانيين قويا على الحادث عبر وسائل التواصل الاجتماعي، داعين إلى فرض عقوبات صارمة على الجناة واستقالة رئيس الشرطة ووزير الداخلية.

ويفرض القانون الإيراني الحجاب وارتداء العباءات الطويلة في الأماكن العامة على الفتيات والنساء فوق سن التاسعة. ويشار إلى أن ما يطلق عليه شرطة الأخلاق مكلف بتطبيق القواعد المتعلقة بالملابس في البلاد. لكن المحظورات الإيرانية لا تشمل فقط لباس المرأة في الأماكن العامة، إذ تشمل حتى مظاهر الفرح والرقص في العلن، حيث اعتقلت السلطات الخميس مسؤولا بارزا في وزارة الثقافة بعد نشر فيديو على الإنترنت لصبيان وفتيات يرقصون في مكان عام في مدينة مشهد شمال شرق البلاد، بحسب القضاء.

ونقلت وكالة ميزان الإلكترونية التابعة للقضاء عن وكيل النائب العام وحيد حيدري قوله “تم اعتقال كبير مسؤولي وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي في مشهد بسبب تقويضه أصول اللياقة علنا وانتهاك القوانين”.

وأظهر تسجيل الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي صبيانا وفتيات يرقصون في مركز للتسوق بينما كان مغن يؤدي وصلة أمام جمهور كبير. وجرى الحدث الثلاثاء.

وصرح محسن أفشر المتحدث باسم مركز التسوق إنه يتم تنظيم عملية سحب شهرية على سيارة لجذب المتسوقين.

وأضاف أن المغني كانت لديه “التراخيص الرسمية” ليؤدي فقرته، مضيفا أن الحفل استقطب بين 10 و12 ألف شخص بينهم “أشخاص يتناقض سلوكهم مع أعراف الجمهورية الإسلامية”، إلا أن حيدري قال إن المركز التجاري لم يحصل على تصريح لتنظيم مثل هذه الفعاليات.

وتعتبر مشهد مدينة محافظة جدا ومقدسة لدى الشيعة نظرا لوجود مرقد الإمام الرضا فيها.

وحظر إمام الجمعة أية الله أحمد علم الهدى فيها الحفلات الغنائية عام 2016، وقال لمحبي الموسيقى “اذهبوا إلى مكان آخر”.

19