موالون للرئيس هادي يسيطرون على مواقع إستراتيجية للحوثيين

الاثنين 2015/05/25
سقوط العشرات من القتلى والجرحى من مسلحي الحوثي خلال الاشتباكات

صنعاء- سيطرت المقاومة الشعبية الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي الاثنين على مواقع استراتيجية كانت تحت سيطرة قوات جماعة أنصارالله الحوثية المدعومة بالجيش الموالي للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح في محافظة الضالع جنوبي اليمن.

وقالت مصادر محلية من الضالع إن رجال المقاومة الشعبية سيطروا على عدد من المواقع العسكرية التابعة للحوثيين وأهمها الخزان والخريبة والمظلوم والأمن المركزي ومبنى أمن الضالع والجرباء. وأكدت أن أفراد المقاومة غنموا العديد من الأسلحة الثقيلة والخفيفة كانت بحوزة الحوثيين.

وأشارت إلى أن عشرات القتلى والجرحى من مسلحي الحوثي سقطوا خلال الاشتباكات التي استمرت معهم منذ مساء أمس الأحد وحتى صباح الاثنين، دون معرفة أعدادهم بسبب رفع الكثير من الجثث من قبل الحوثيين.

وأكدت المصادر أن أفراد المقاومة الشعبية يواصلون التقدم لاستكمال سيطرتهم على بعض المواقع التي لا تزال تحت سيطرة الحوثيين، حيث أصبحوا على بعد أمتار قليلة من معسكر عبود الموالي للحوثيين والتابع للواء 33 مدرع شمال مدينة الضالع.

كما قال مصدر في المقاومة الشعبية إن مسلحيهم تمكنوا من أسر 11 مسلحاً حوثياً، في حي الزنوج، بالقرب من شارع الأربعين، شمالي مدينة تعز عاصمة المحافظة التي تحمل الاسم ذاته والأكثر سكاناً في البلاد.

وتشهد تعز، هجمة عنيفة من قبل الحوثيين والقوات الموالية لهم منذ أكثر من شهر بغية السيطرة عليها، وسط مقاومة عنيفة من المقاومة الشعبية في المدينة.

يأتي ذلك في وقت تتواصل فيه غارات التحالف الذي تقوده السعودية ضد مواقع تابعة لجماعة الحوثي، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، المتحالف مع الجماعة، وذلك منذ انطلاق عملية "عاصفة الحزم" في 26 مارس الماضي، وما أعقبها في 21 أبريل من عملية سُميت بـ"إعادة الأمل".

1