موانئ دبي العالمية تطور ميناء جواهر لال نهرو الهندي

السبت 2016/02/13
موانئ دبي العالمية تعد المشغل العالمي الأجنبي الوحيد في الهند

مومباي (الهند) - دشن الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي الرصيف الجديد لموانئ دبي العالمية بطول 330 مترا في ميناء جواهر لال نهرو الهندي، الذي يعتبر المنفذ البحري الرئيسي في الهند.

وأعلنت موانئ دبي العالمية خلال الافتتاح أنها تسعى إلى استكشاف فرص في الهند خلال السنوات القادمة تفوق قيمتها مليار دولار في حفل الاحتفال، الذي أقيم في مدينة مومباي.

وقال الشيخ محمد إن الاستراتيجية الاستثمارية التي تقوم بها موانئ دبي العالمية، تأتي في إطار تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين الصديقين وتمتينها.

وتغطي استثمارات المجموعة الجديدة مشاريع توسعة في المحطات القائمة وعقود امتياز طويلة الأمد لمحطات جديدة ومستودعات حاويات برية والتوسع في خدمات السكك الحديد متعددة الوسائط القائمة حاليا.

وتعد موانئ دبي العالمية المشغل العالمي الأجنبي الوحيد في الهند، حيث قامت حتى الآن باستثمار 1.2 مليار دولار في أعمالها التي نجحت من خلالها في الاستحواذ على حصة سوقية من تجارة الحاويات تبلغ 30 بالمئة.

وأكد الرئيس التنفيذي للمجموعة سلطان أحمد بن سليم التزام المجموعة بتعزيز النمو الاقتصادي في الهند. وقال إن “الرصيف الجديد سيعزز من حضور موانئ دبي العالمية في ميناء جواهر لال نهرو”.

وأضاف أن الهند واحدة من أكبر الاقتصادات الناشئة في العالم ولديها طبقة وسطى مزدهرة، وهي تمتلك إمكانات واسعة للنمو في قطاع النقل البحري. وقال إن المحطة ستدفع نمو الهند، حيث ستوفر للعملاء القدرة على تنمية أعمالهم التجارية.

وأسفرت زيارة الشيخ محمد بن زايد عن توقيع العديد من المشاريع الاقتصادية. وقال رجال الأعمال من البلدين إنها فتحت آفاقا جديدة للتعاون بين البلدين لبناء أسس قوية لانطلاقها إلى مستويات أرحب.

وأكدت نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، أن الزيارة تؤكد رغبة الجانبين في إجراء متابعة حثيثة لنتائج اللقاءات التي تتم بين قيادتي البلدين ودفع العلاقات بينهما إلى أفاق أوسع على أسس قوية.

11