موجة نزوح أوكرانية غير مسبوقة نحو روسيا

الثلاثاء 2014/07/15
الوضع الامني المتدهور يجبر السكان على الفرار

موسكو- كشفت موسكو عن نزوح أكثر من 30 ألف لاجئ من أوكرانيا بينهم ما يزيد عن 10 آلاف طفل يقيمون حاليا في مقاطعة روستوف بجنوب روسيا هربا من الحرب المستعرة في شرق أوكرانيا.

وقال مصدر في وزارة الطوارئ الروسية في مقاطعة روستوف، الاثنين، إن “أكثر من 5 آلاف يقيمون في مراكز الإقامة المؤقتة التي بلغ عددها 74 مركزا، فيما يقيم نحو 24 ألف شخص لدى أقاربهم في مقاطعة روستوف.

وأضاف المصدر نفسه، لم يذكر هويته، أن نحو ألف شخص يعيشون حاليا في مخيمات على الحدود، موضحا أنه سيتم إرسال معظم هؤلاء إلى مقاطعات روسية أخرى.

كما أكد أن تدفق اللاجئين من أوكرانيا مستمر، مشيرا إلى أن أكثر من ألفي موظف يعملون في مجال تقديم الخدمات إلى اللاجئين الأوكرانيين.

من ناحية أخرى، أبدى المكتب الأوروبي للمفوض الأعلى للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين استعداده لدعم روسيا في تقديم المساعدات إلى اللاجئين الأوكرانيين.

والجدير بالذكر أن عدد الأطفال القادمين من أوكرانيا منذ بدء عمليات النزوح وصل إلى ما يقارب 220 ألفا، بحسب هيئة الهجرة الروسية.

5