موراي يلاقي دل بوترو في دور ما قبل نهائي كأس ديفيز

الجمعة 2016/09/16
هدوء يسبق الصراع

غلاسغو - أسفرت قرعة دور ما قبل النهائي لبطولة كأس ديفيز، التي أقيمت الخميس بمدينة غلاسغو الأسكتلندية، عن اصطدام اللاعبين أندي موراي وخوان مارتن دل بوترو ببعضهما الجمعة في أولى مباريات هذه الجولة بين بريطانيا والأرجنتين.

وفاجأ دانيل أورسانيك، قائد الفريق الأرجنتيني بوضع اللاعب جويدو بيا على صدارة ترتيب لاعبي فريقه، مما يعني اصطدام دل بوترو، الذي جاء في المركز الثاني، بموراي، اللاعب الأفضل في الفريق صاحب الأرض، فيما يواجه بيا في مباراة الفردي الثانية نظيره كيلي إيدموند.

ويلتقي الفريقان في مباراة الزوجي السبت، حيث يمثل موراي وشقيقه جيمي الفريق البريطاني، فيما يدافع عن الفريق الضيف اللاعبان فيديريكو ديلبونيس وليوناردو ماير.

وفي حالة ما إذا كان الأمر ضروريا، ستجرى المباراة الرابعة بين الفريقين بمشاركة موراي وبيا، ويلتقي دل بوترو وإيدموندو في المباراة الخامسة. وستكون المباراة، التي ستجمع بين موراي، المصنف الثاني عالميا ودل بوترو هي الأقوى في دور ما قبل النهائي. وكان اللاعبان قد تقابلا قبل شهر في نهائي دورة الألعاب الأولمبية بريو دي جانيرو “ريو 2016”، وهي المباراة، التي انتهت بفوز اللاعب البريطاني بعد صراع مرير امتد لأربع مجموعات.

ويصعد الفائز من مباريات الجولة الحالية إلى الدور النهائي، الذي يلعب في الفترة ما بين يومي 25 و27 نوفمبر المقبل، أمام كرواتيا أو فرنسا، اللتين ستلتقيان الجمعة في دور ما قبل النهائي أيضا بمدينة زادار الكرواتية.

وأكد لاعب التنس البريطاني أندي موراي أن نظيره الأرجنتيني خوان مارتين دل بوترو من أفضل لاعبي التنس في العالم عندما تبتعد عنه الإصابات.

وقال موراي المصنف الثاني عالميا “إذا كان معافى وفي كامل لياقته فهو أحد أفضل اللاعبين في العالم”. وبعد أن حصد الميدالية الفضية في الأولمبياد، تمكن دل بوترو من الوصول إلى دور الثمانية في بطولة أميركا المفتوحة. وحقق دل بوترو هذه الإنجازات بعد عودته مباشرة إلى الملاعب، التي غاب عنها لموسمين كاملين، بسبب معاناته من إصابة في رسغ اليد اليسرى.

وأضاف موراي “مباراة أمام دل بوترو ستكون صعبة للغاية، لم أر هزيمته أمام ستان فافرينكا في نيويورك، ولكن سمعت أنها كانت مباراة كبيرة للغاية، لا أنتظر شيئا آخر هنا، من النادر أن يلعب مباراة سيئة إذا كان يتمتع باللياقة والعافية، إنه صلب للغاية ويضرب الكرة بشكل رائع، ولا يهتم باللعب تحت سقف، الظروف هنا ستناسبه كثيرا”. ويعتبر دل بوترو، المصنف الرابع عالميا سابقا، وصاحب لقب أميركا المفتوحة عام 2009، أحد أهم أسلحة الأرجنتين للصعود إلى مباراتها النهائية الأولى في كأس ديفيز منذ عام 2011.

22