موراي يودع وفيدرر يواصل الرحلة في أميركا المفتوحة

الأربعاء 2015/09/09
البريطاني موراي يخسر رهانا جديدا

نيويورك - ودع البريطاني آندي موراي المصنف الثالث منافسات بطولة أميركا المفتوحة للتنس بخسارته أمام كيفن أندرسون لاعب جنوب أفريقيا وصاحب ضربات الإرسال القوية.

وتأهل أندرسون بذلك إلى دور الثمانية لأول مرة في مشواره بالبطولات الأربع الكبرى بفضل ضربات إرساله القوية طوال اللقاء. وسبق لموراي أن عوض تأخره بمجموعتين إلى فوز في الدور الثاني أمام الفرنسي أدريان مانارينو لكنه لم يتمكن من تكرار ذلك في دور الستة عشر أمام أندرسون المصنف 15 والبالغ عمره 29 عاما.
وكان أندرسون خسر مواجهاته السبع السابقة بالبطولات الأربع الكبرى في دور الستة عشر لكنه تألق واستفاد من 25 إرسالا ساحقا ليحسم أطول لقاء بالبطولة الجارية في أربع ساعات و18 دقيقة.

وقال أندرسون عقب الفوز “إنني عاجز عن إيجاد الكلمات. لقد حافظت على تماسكي وقدمت واحدة من أفضل المباريات في حياتي.. التأهل لدور الثمانية يمنحني شعورا مذهلا. بعدما خسرت المجموعة الثالثة أدركت أنه يجب علي الصمود. آندي (موراي) مثل المقاتل. لعبت ضربات الإرسال جيدا وقد ساعدني ذلك في المجموعة الرابعة”.

وقال موراي الفائز باللقب عام 2012 “كانت مباراة صعبة. هذا الملعب (ملعب آرمسترونغ) أسرع بكثير من ملعب آرثر آش”.

صعد النجم السويسري روجيه فيدرر إلى دور الثمانية بالبطولة بعدما تغلب على الأميركي جون إيسنر في الدور الرابع للبطولة. وحقق فيدرر بذلك الفوز رقم 28 له خلال الليل وتحت الأضواء الكاشفة على ملعب “آرثر آش” العملاق.

كيفن أندرسون: إنني عاجز عن إيجاد الكلمات، قدمت واحدة من أفضل المباريات في حياتي
ولم يخسر فيدرر، المصنف الثاني للبطولة الفائز بلقبها خمس مرات، سوى مباراة واحدة في سجل لقاءاته التي خاضها تحت الأضواء الكاشفة في أكبر استاد تنس في العالم. وصعد فيدرر بذلك إلى دور الثمانية للمرة 46 في سجل مشاركاته ببطولات “غراند سلام” الأربع الكبرى بعد أن حقق الفوز على إيسنر في مباراة استغرقت ساعتين ونصف الساعة.
كذلك حقق فيدرر الفوز الثالث عشر على التوالي في مواجهة لاعبي أميركا ببطولة أميركا المفتوحة، وتقدم على إيسنر 5 – 1 من حيث عدد مرات الفوز والهزيمة في سجل اللقاءات التي جمعت بينهما.

وتقدم فيدرر المصنف الثاني على العالم 76 – 10 من حيث عدد مرات الفوز والهزيمة في سجل مشاركاته بفلاشنغ ميدوز، ويتطلع إلى مواصلة المشوار لتحقيق اللقب رقم 18 له في بطولات غراند سلام. وقال فيدرر “إنني مدرك لحجم التحدي أمام ريشار، الذي فزت عليه لإهداء سويسرا لقب كأس ديفيز في العام الماضي”.

وتأهل السويسري ستانيسلاس فافرينكا إلى دور الثمانية بالبطولة للعام الثالث على التوالي بفوزه على الأميركي دونالد يانج. وفقد فافرينكا أعصابه وحطم مضربه بعد خساره المجموعة الثانية لكنه استعاد هدوءه بعدها وحسم المباراة، التي استغرقت أقل من ساعتين بقليل، لصالحه.

وقال فافرينكا “لم يكن أفضل عرض ممكن ولكنني سعيد بشكل عام. أعتقد أنها أفضل مباراة قدمتها حتى الآن في البطولة. لقد عشت لحظات جيدة على الملعب”. وفي فئة السيدات، استفادت الرومانية سيمونا هاليب المصنفة الثانية للبطولة والتي تعاني من الإصابة، من أخطاء سابينه ليزيسكي وتغلبت عليها لتتأهل إلى دور الثمانية.

واحتاجت هاليب إلى العلاج في نهاية المجموعة الثانية بسبب مشكلة تعاني منها في الفخذ الأيسر لكنها واصلت اللعب وحسمت المباراة وبطاقة التأهل. وقالت هاليب “لقد كانت مباراة مجنونة، كافحت حتى النهاية، وقدمت كل ما لدي من أجل الفوز”.

22