موريتانيا ضيف شرف مهرجان الصحراء المغربي

الجمعة 2015/05/08
المهرجان فرصة لتأسيس ثقافة سينمائية تتخذ من الصحراء فضاء ملهما

الرباط- حلت موريتانيا ضيف شرف الدورة الثالثة لمهرجان أسا المغربي لسينما الصحراء، وحملت الدورة التي اختتمت مؤخرا شعار “سينما الصحراء وآفاق التنمية الجهوية”.

وشاركت موريتانيا في هذه التظاهرة، التي نظمتها جمعية مهرجان أسا السينمائي للطفولة والشباب، بثلاثة أفلام حول ثيمة الصحراء، وهي “تيتا بائعة النعناع” و”ما في الأرحام” للمخرج عبدالرحمان لاهي و”ديمي منت أبا” للمخرجة السالمة الوالي.

وحسب المنظمين فإن هذه التظاهرة، شكلت فضاء للتلاقي والتواصل وتبادل المعارف والخبرات بين الفنانين المغاربة المحترفين ونظرائهم الهواة، ومناسبة للتفكير في الوسائل الكفيلة من أجل إبداع إنتاجات سينمائية بمدينة أسا كمجال صحراوي مشبع بجمالية المكان ونافذة سينمائية فريدة من نوعها.

كما تهدف إلى التأسيس لثقافة سينمائية نوعية تتخذ من الصحراء فضاء ملهما لموضوعاتها وترسيخ هذه الثقافة لدى شباب المنطقة، وإبراز التنوع الثقافي الذي يزخر به الإقليم، وكذلك إتاحة الفرصة لعشاق السينما للاستمتاع بآخر الإبداعات السينمائية المغربية والعربية.

وتضمن برنامج الدورة تقديم مجموعة من العروض السينمائية، وإجراء مباراة في كتابة السيناريو حول قضايا الصحراء وعن مواضيع ذات الصلة بنمط الترحال ومقومات العيش في الواحات والعادات والتقاليد الصحراوية والمآثر العمرانية.

كما تم في إطار هذه الدورة، تنظيم ورشات تكوينية في كتابة السيناريو والإخراج والمونتاج والتشخيص لفائدة شباب وتلاميذ المؤسسات التعليمية.
16