مورينيو يسعى إلى إعادة "البلوز" إلى منصات التتويج

الخميس 2013/12/05
مورينيو.. يغازل جميع الأندية عبر تشيلسي

لندن - جعل المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو من حصد الألقاب غريزة للاعبي تشيلسي حين دربه للمرة الأولى في 2004، والآن بعد ما قضى ثلاثة أشهر من فترته الثانية مع الفريق شرع في حثهم على إعادة اكتشافها.

وبعد انقضاء ثلث الموسم في الدوري الإنكليزي الممتاز يتأخر تشيلسي بفارق أربع نقاط وراء المتصدر أرسنال لكن المدرب البرتغالي اعترف بأن النادي "يحتاج إلى تحقيق الكثير من التقدم".

وقبل أن يخوض الفريق ثماني مباريات في ديسمبر الجاري بدأها باللعب ضد سندرلاند يدرك مورينيو أنه من اللازم أن يواصل تشيلسي الضغط على الصدارة. وقال مورينيو "هناك أشياء غير سهلة في العمل.. وأحدها هو الضغط لكي تصبح المنافسة على اللقب شيئا غريزيا.. شيء يتقبله اللاعبون بشكل إيجابي".

وأضاف "لدينا هنا بعض الأشخاص الذين أحرزوا اللقب من قبل لكن هذا منذ فترة طويلة.. وحين لا تفوز باللقب لفترة طويلة فإنك تنساه".

وتابع "لدينا بعض اللاعبين الذين مثلوا أندية لم تعتد منافسة على الألقاب.. لا يكفي أن تؤدي بشكل جيّد اليوم ولا تقلق بشأن الغد أو بشأن أي مسؤوليات قادمة".

وقال مورينيو إن ستة فرق تنافس على اللقب هذا الموسم بينها مانشستر يونايتد حامل اللقب الذي يتأخر بتسع نقاط وراء أرسنال محتلا المركز الثامن. واستطرد "هناك الكثير من الأشياء المرتقبة في ديسمبر ويناير.. سنرى إن نجح أحد الفرق الستة في تحقيق فارق حقيقي".

وتجاهل المدير الفني لفريق تشيلسي فريق أرسنال صاحب الصدارة، عندما تحدث عن المنافسة على بطولة الدوري، واعتبر مانشستر سيتي هو المنافس الوحيد لفريقه على اللقب. ويأتي تشيلسي في المركز الثاني في جدول ترتيب بطولة الدوري الإنكليزي برصيد (27) نقطة، خلف أرسنال الذي يملك (31) نقطة، فيما يحل السيتي ثالثا برصيد (25) نقطة.

تجاهل مدرب تشيلسي فريق أرسنال صاحب الصدارة، واعتبر مانشستر سيتي المنافس الوحيد لفريقه على اللقب

وقال موريني"السيتي فريق فريد من نوعه، وهو ما يعطيهم المسؤوليات للفوز بلقب الدوري، الفريق يضم مزيجا من عناصر الخبرة والشباب أعمارهم غير متفاوتة، هم يملكون الخبرة والنضج، لو نظرت للهجوم هناك أغويرو نيغريدو ودزيكو ويوفيتش، في الوسط توريه وفرناندينيو، لا تجد لاعبا يتجاوز الـ(30) عاما ولا يقل عن (23) عاما".

وواصل المدير الفني لتشيلسي تصريحه "فريق يملك الكثير من الحلول، لذلك لو سألتني عن الفريق الذي يملك مقومات المنافسة، مع الاعتذار للآخرين إذا لم يعجبهم حديثي، في رأيي هو السيتي".

وعن صدارة أرسنال للمسابقة، قال مورينيو"أرسنال يتفوق على مانشستر يونايتد بفارق تسع نقاط، وعن توتنهام بفارق (10) نقاط، وهي فجوة بالنسبة لهم، بالنسبة لنا الفارق سينتهي في مباراتين، في بداية يناير يمكننا أن ننظر للجدول لنرى الفارق بين الأندية، إذا كان قريبا أو أن فريق ذهب بعيدا في الصدارة". ويتمنى جوزيه مورينيو أن يصبح لاعبو تشلسي مثل الإيفواري ديديه دروغبا مهاجم قلعة سراي التركي والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي.

وقال مورينيو "أحب أن أضع اللاعبين تحت ضغط ولكن عليك أولا أن تدرس اللاعبين الذين تعمل معهم، أعطيت دروغبا كمثال عندما أضعه تحت ضغط حقيقي كان دائما يخرج ما بداخله بكل قوة".

23