موسكو والناتو يحاولان تهدئة التوتر

السبت 2017/03/04
الطريق إلى التهدئة

موسكو - أعلنت قيادة أركان الجيش الروسي أنها أجرت اتصالات مع كبار المسؤولين العسكريين في حلف شمال الأطلسي، لأول مرة، منذ وقف التعاون بينهما إثر اندلاع الأزمة الأوكرانية في ربيع 2014.

وقالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، إن اتصالا هاتفيا جرى الجمعة بمبادرة من الحلف الأطلسي، بين رئيس أركان الجيش الروسي فاليري غيراسيموف ورئيس اللجنة العسكرية للحلف الأطلسي بيتر بافل.

وأضاف البيان أن المسؤولين بحثا في “قضايا الأمن الراهنة وآفاق التعاون العسكري ومنع الحوادث ومشاركة ممثلين من الحلف في الفعاليات الدولية التي تنظمها” موسكو كما جاء في بيان صادر عن وزارة الدفاع الروسية.

وعبر غيراسيموف أيضا عن قلق روسيا إزاء “تعزيز النشاط العسكري للحلف الأطلسي قرب الحدود الروسية” وأبلغ بافل بالتدريبات العسكرية المقبلة التي تعتزم موسكو القيام بها.

وأكد المسؤولان العسكريان “ضرورة اتخاذ إجراءات متبادلة بهدف تهدئة التوتر وإرساء استقرار في أوروبا” بحسب البيان.

من جانب آخر أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تنظيم مؤتمر دولي حول الأمن في 26 و27 أبريل بموسكو ودعت إليه حلف شمال الأطلسي لإجراء “محادثات متحضرة”.

5