موسيماني يرتب أوراق الأهلي المصري

محمود الخطيب يؤكد ثقته الكبيرة في قدرة كافة عناصر منظومة الفريق على استكمال ‏المشوار في لقاء العودة والتأهل للمباراة النهائية.
الاثنين 2020/10/19
روح جديدة

القاهرة - نجح الأهلي المصري في تحقيق الفوز على الوداد البيضاوي المغربي، بهدفين نظيفين في عقر داره، ضمن ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا. وهذه هي المرة الثانية التي ينجح فيها الفريق الأحمر في الفوز خارج ملعبه في نصف النهائي، ليكتب إنجازا كبيرا في سجلاته القارية، ويضع علامة سوداء في سجلات الفريق المغربي.

وكانت المرة الأولى التي يفوز فيها الأهلي على حساب غريمه الأزلي الزمالك في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا 2005، بعد الفوز بنتيجة 2 – 1، وكرر فوزه إيابا بهدفين نظيفين.

وخلال 15 مرة سابقة، تواجد فيها الأهلي بنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، لم يحقق الأحمر الفوز خارج ملعبه سوى مرة وحيدة فقط، وكانت في القاهرة على حساب الزمالك. وخلال المرات السابقة في المربع الذهبي، خسر المارد الأحمر 7 مرات خارج ملعبه وتعادل 6 مرات وفاز مرة وحيدة، بجانب حالة انسحاب من نصف النهائي للأهلي عام 1981، لأسباب سياسية.

ويعد الأهلي الفريق المصري الوحيد الذي ألحق الهزيمة بالوداد مرتين في ملعبه خلال المنافسات القارية، وحدث ذلك في دور المجموعات من دوري أبطال 2016 حيث فاز الأهلي بهدف نظيف سجله رامي ربيعة.

وأمام الفرق المصرية الأخرى، خسر الوداد من الإسماعيلي على ملعبه مرة واحدة عام 2007 في منافسات الكنفيدرالية، بينما فاز على الزمالك في إياب نصف نهائي 2016 بنتيجة 5 – 2، لكنه ودع البطولة حيث كان قد خسر ذهابا 0 – 4. ونجح الأهلي في كسر مسلسل تفوق الوداد بملعبه، بعد أن ظل 26 مباراة دون هزيمة من 2016، واللافت للنظر أن آخر هزيمة له كانت أمام الأهلي، ليعود الفريق الأحمر ويكرر تفوقه بهدفين نظيفين.

سعادة كبيرة

عبر بيتسو موسيماني، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، عن سعادته ‏بهذا الفوز.‏ وقال موسيماني في تصريحات صحافية عقب المباراة إن “الفريق خاض مباراة صعبة أمام الوداد، الذي حاول العودة ‏إلى المباراة بعد تأخره بهدفين، ولكن لاعبي الفريق قدموا مباراة قوية على مستوى الدفاع ‏والوسط، وحافظوا على تقدم الفريق على مدار شوطي المباراة”.

وأضاف المدير الفني للأهلي “حصلنا على فرصة لتسجيل هدف مبكر من خطأ دفاعي للوداد، ‏واغتنمنا الفرصة ونجحنا في تسجيل هدف التقدم عن طريق محمد مجدي أفشة في الدقيقة ‏الرابعة”.‏ وأشاد الجنوب أفريقي بالحارس محمد الشناوي بعد تصديه لضربة جزاء للوداد، كما أشاد بلاعبي الوسط والدفاع.‏

عماد متعب، مهاجم النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، أكد أن لمسة الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني ظهرت بشكل واضح

وأوضح موسيماني أن الأهلي خاض المباراة وفقا للخطة الفنية التي تم وضعها من جانب الجهاز الفني قبل المباراة، وكان الفريق بإمكانه أن يضيف أكثر من هدف، بعد الفرص التي أتيحت للاعبين في منطقة جزاء الوداد.‏ وقال “مواجهة الإياب أمام الوداد بالقاهرة ستكون صعبة بالطبع.. نعم نمتلك أفضلية بعد الفوز خارج ملعبنا بهدفين دون رد، ولكن المنافس أيضا لديه فرصة في تحقيق نفس الأمر في مباراة العودة، ومن ثم أعتبرها بمثابة الشوط الثاني الذي نسعى فيه لاستكمال رحلتنا بنجاح من أجل بلوغ المباراة النهائية”.

من جانبه حرص محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي المصري لكرة القدم، على ‏تهنئة اللاعبين والجهاز الفني. وأكد محمود الخطيب ثقته الكبيرة في قدرة كافة عناصر منظومة الفريق على استكمال ‏المشوار في لقاء العودة، والتأهل للمباراة النهائية، وإحراز اللقب لإسعاد جماهير الأهلي التي ‏تستحق الكثير.‏ وشدد على أن لاعبي الأهلي عليهم مسؤولية كبيرة، ويدركون أن الجولة لم تحسم بعد، وهناك ‏مباراة الإياب، ولا بد من التركيز والاستعداد الجيد، لحسم تذكرة التأهل للنهائي الأفريقي.‏

لمسة واضحة

أكد عماد متعب، مهاجم النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، أن لمسة الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني ظهرت بشكل واضح على أداء الفريق خلال مواجهة الذهاب أمام الوداد المغربي. وقال متعب “الأهلي قدم أداء قويا خلال الـ90 دقيقة، وموسيماني استطاع إدارة اللقاء بشكل جيد، ويحسب له ترتيب أوراق الفريق بشكل جيد، بعد توظيف غير صحيح للاعبين مع السويسري رينيه فايلر”. وأضاف “وجود محمد مجدي أفشة في مركزه الطبيعي تحت رأس الحربة، كان نقطة تحول في أداء الفريق، ولكن مشاركة اللاعب مع فايلر في بعض المباريات في مركز الجناح الأيمن كانت تفقده خطورته”.

22