موضة: أزياء بين الانفتاح على الموضة والمحافظة على التراث

الأحد 2014/03/30
أزياء تمزج بين المعاصرة والتقليد

نظّمت “الفدراليّة المغربيّة للخياطة التقليديّة”، الدورة السادسة لـ”أيام الموضة”، يومي 21 و23 مارس الجاري، بمشاركة العديد من الأسماء المعروفة في عالم الخياطة والموضة، تحت شعار “المغرب بين الأمس واليوم والغد”.

وشكلت هذه التظاهرة، موعدا مهما للمهتمين بالموضة لاكتشاف آخر تصميمات الموضة المغربيّة والأجنبيّة، وفرصة مواتية للمُصمّمين من أجل الانفتاح على عالم الموضة، وتبادل خبراتهم، حيث سعت إلى تمكين الحرفيين المحليين من الحفاظ على تُراثهم. وتُعدّ “أيام الموضة” تظاهرة فريدة ومبتكرة، تجمع بين الرفاهية والجمال، وتمزج بين المعاصرة والتقليد، برعاية صاحب العلامة الفرنسية “Hermés” خافيير كيرارند ايرميس، وكان كل من المُصمّمين السعوديّ يحيى البشري، الذي قدم تشكيلة جديدة من الملابس النسائية، واللبنانيّ رامي سلمون، ضيفا شرف هذه الدورة.

وتميزت هذه الدورة بمنافسة قوية بين المصممات المغربيات، وكانت المصممة المغربية زهرة اليعقوبي أبرزهن حيث اعتمدت على الخياطة اليدوية التقليدية، ومزجت عدة أنواع من الأقمشة من أبرزها الحرير، وهو ما جعل العمل مليئا بالشغل اليدوي الذي يبدو بشكل واضح في أحزمة القفاطين و”السفيفة” و”البرودي”، كما تميزت قفاطين المصممة فضيلة برادة قيدومة المصممات المغربيات ولاقت إعجاب الحضور.بعض الفساتين داكنة اللون.

21