مويس يسعى لمصالحة جماهير يونايتد

الثلاثاء 2014/01/21
مويس يسعى لمداواة جراح يونايتد

لندن - سيعمل ديفيد مويس مدرب مانشستر يونايتد على المصالحة مع مشجعيه سريعا، عندما يلتقي مع سندرلاند على بطاقة الصعود إلى نهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية لكرة القدم.

يتطلع مانشستر يونايتد إلى إنقاذ موسمه من خلال مسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة، الأمل الوحيد المتبقي له منطقيا هذا الموسم وذلك عندما يستضيف سندرلاند، اليوم الثلاثاء، على ملعب “أولدترافورد” في مانشستر في إطار إياب الدور نصف النهائي. وكان مانشستر يونايتد خسر 1-2 ذهابا قبل أسبوعين.

ويتخلف مانشستر يونايتد بفارق 14 نقطة عن أرسنال المتصدر في الدوري الإنكليزي الممتاز، وهو ما يعني أن آماله تلاشت في الاحتفاظ باللقب، حيث تعرض لضربة موجعة بخسارته المذلّة أمام مضيفه تشلسي 1-3، كما خرج من كأس إنكلترا بسقوطه على أرضه أمام سوانزي سيتي 1-2 ليتعرض لخسارته الخامسة هذا الموسم على أرضه.

وبلغ مدرب مانشستر يونايتد الاسكتلندي ديفيد مويس مباراة نهائية واحدة على مدى 11 عاما أشرف فيها على إيفرتون عندما خسر نهائي كأس إنكلترا عام 2009 أمام تشيلسي، لكنه ناشد لاعبيه ببذل المزيد من الجهود لبلوغ مباراة القمة المقررة في ويمبلي في 2 مارس المقبل.

وأكد مويس بعد الخسارة أمام تشيلسي أن فريقه لن يستسلم في الدفاع عن لقبه بطلا للدوري، وقال “سنواصل محاولتنا لإنهاء الموسم في المركز الأول ليس هناك شيء آخر، سنحاول الفوز في المباراة المقبلة”. وأضاف، “أعتقد أننا قدمنا مباراة جيّدة أمام تشيلسي، لم يكن هناك فرق كبير في المستوى بين الفريقين”. وتابع “لا أشعر بأنني تحت ضغوطات كبيرة، قبل مواجهة تشيلسي خسرنا مباراة واحدة فقط في المباريات السبع الأخيرة وهي سلسلة جيّدة”.

وقال مويس مدرب إيفرتون السابق لتلفزيون مانشستر يونايتد “سنخوض المباراة ونبذل قصارى جهدنا حتى نتأهل. أتطلع إلى إسعاد المشجّعين”. وأضاف “أعتقد أننا لم نلعب بشكل سيّء (أمام تشيلسي). قدم اللاعبون عرضا قويا لكن ستكون الأمور صعبة علينا إذا دافعنا بنفس هذه الطريقة”.

23