ميدفيديف وزفيريف يبلغان نهائي شنغهاي

نهائي من الحجم الثقيل بين نجمين في طريقهم لكتابة التاريخ في عالم كرة المضرب.
الأحد 2019/10/13
مرور صعب

شنغهاي – فرض الروسي دانييل ميدفيديف المصنف الثالث عالميا نفسه طرفا في نهائي دورة شنغهاي، ثامنة دورات الماسترز للألف نقطة في كرة المضرب، بعد أن أزاح اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس من طريقه وفاز عليه، ليلتحق به الألماني ألكسندر زفيريف كطرف ثان بعد فوزه على الإيطالي ماتيو بيريتيني السبت.

ويأتي تأهل ميدفيديف (23 عاما) لنهائي إحدى الدورات أو البطولات للمرة التاسعة هذا العام والسادسة على التوالي في مسعى لإحراز لقبه الرابع هذا الموسم. وقال اللاعب الروسي “لقد فاجأني تكتيكيا، ولكنها كرة المضرب وكان يتعين عليّ البقاء في المباراة”.

وأضاف “أنا فخور (بالنهائي السادس تواليا)، ولكن الهزيمة تبقى هزيمة وأنا لا أحب الخسارة، حتى في نهائي فلاشينغ ميدوز”.

وبلغ ميدفيديف المباراة النهائية للبطولات والدورات الخمس الأخيرة التي شارك فيها منذ خروجه من الدور الثالث لبطولة ويمبلدون الإنكليزية ثالثة البطولات الأربع الكبرى، وآخرها فلاشينغ ميدوز عندما خسر أمام الإسباني رافاييل نادال، وتوج بلقبين في سينسيناتي، حيث تحصّل على أول لقب له في دورات الماسترز، وسانت بطرسبرغ.

ومن جهته قال زفيريف بعد وصوله إلى نهائي إحدى دورات الماسترز للمرة الأولى هذا العام والسادسة في مسيرته “من الرائع التأهل للمباراة النهائية، وقد لعبت بشكل جيد هذا الأسبوع، في أول نهائي لي في الصين وأتشوق إلى خوض النهائي”.

23