"ميريديث" الإعلامية تستحوذ على "تايم" مستهدفة 200 مليون أميركي

الثلاثاء 2017/11/28
صفقة العام

واشنطن- أعلن تكتل “ميريديث كوربوريشن” الإعلامي عن التوصل إلى صفقة للاستحواذ على شركة “تايم انك” مقابل 2.8 مليار دولار بدعم من الأخوين كوخ الثريين والشهيرين بدعم القضايا المحافظة، ما ينهي الأزمة الطويلة حول مستقبل الشركة الأم التي تملك شبكة “سي أن أن”.

ويأتي هذا الإعلان بعد عرقلة الحكومة الأميركية صفقة اندماج كان مخططا لها بين شركة تايم ورنر وشركة الاتصالات العملاقة “إيه تي آند تي” ضمن صفقة قيمتها 85 مليار دولار.

وأعربت “ميريديث” عن اهتمامها بشراء “تايم” بداية هذا العام ثم تخلت عن الفكرة بعد فشلها في جمع التمويل اللازم، لكنها نجحت في تمويل الصفقة من مؤسسة “كوخ إيكويتي ديفلوبمنت” التي يملكها الأخوان تشارلز وديفيد كوخ، المعروفان بدعمهما للقضايا المحافظة وبالتبرع للحزب الجمهوري في الولايات المتحدة.

وأكدت “ميريديث” خلال إعلانها عن الصفقة ليلة الأحد أن “كوخ إيكويتي ديفلوبمنت” لن يكون لها أي مقعد في مجلس إدارة ميريديث أو أي نفوذ على “سياسات ميريديث التحريرية أو الإدارية”.

وكانت شركة تايم التي تنشر أيضا مجلتي “فورتشن” و”سبورتس ايلاسترايتد” قد بدأت البحث عن مستثمر منذ أواخر العام الماضي، قبل أن تستسلم منذ بضعة أشهر مفسحة المجال لأي احتمالات أخرى. وأعلنت “تايم” في أكتوبر عن خطة طموحة لزيادة العائدات تضمنت التركيز بشكل أقل على صحافة المجلات وأكثر على النشاطات الرقمية. وقد انفصلت “تايم انك” عن عملاق الترفيه “تايم وورنر”.

ووافق مجلس إدارة الشركتين على الصفقة التي من المتوقع أن يتم وضع اللمسات الأخيرة عليها في الفصل الأول من عام 2018، بحسب بيان “ميريديث”. وقال ستيفن لايسي رئيس مجلس إدارة “ميريديث كوربوريشن”، “نحن نعمل على خلق شركة إعلامية متقدمة تخدم 200 مليون مستهلك أميركي عبر منصات رائدة في مجال الصناعة الرقمية والتلفزيون والمطبوعات والفيديو والشبكات الاجتماعية وتهدف إلى تحقيق النمو”.

وستنجم عن هذه العملية شركة بمداخيل مشتركة تبلغ 4.8 مليار لعام 2016، منها 2.7 مليار من عائدات الإعلانات مع ما يقارب 700 مليار من عائدات الإعلانات الرقمية.

وتتوقع “ميريديث” اقتصادا في النفقات بين 400 و500 مليون دولار في العامين الأولين. وتضم مجموعة ميريديث 17 محطة تلفزيونية محلية داخل الولايات المتحدة، إضافة إلى مطبوعات تختص بتغطية مواضيع حول الاعتناء بالمنازل والحدائق والأمومة واللياقة.

18