ميسي وديبالا سلاحا الأرجنتين لتجاوز عقبة أوروغواي

الأربعاء 2017/08/30
على نهج القائد

بوينس آيرس- بدأ خورخي سامباولي، المدير الفني الوطني للمنتخب الأرجنتيني وضع لمساته الأخيرة على تشكيلة خطه الهجومي لمواجهة أوروغواي في مباراة مصيرية في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وعلى الأرجح سيدفع سامباولي بالثلاثي ليونيل ميسي وباولو ديبالا وماورو إيكاردي في الخط الهجومي للمنتخب الأرجنتيني خلال هذه المباراة المرتقبة الخميس. وشارك الثلاثي المذكور نجوم برشلونة الإسباني ويوفنتوس وإنترميلان الإيطاليين على الترتيب في تمرين قاده سامباولي داخل مركـز تدريبات الاتحاد الأرجنتيني لكـرة القدم.

الخيار الأمثل

رغم أنه لم يكشف عن تشكيلته الأساسية التي سيخوض بها المباراة، تظل احتمالية مشاركة ميسي وديبالا وإيكاردي في الخط الهجومي لمنتخب “التانغو الأرجنتيني” خيارا قد يلجأ إليه سامباولي في مباراة أوروغواي التي ستقام على ملعب “سينتيناريو” في العاصمة الأوروغوايانية مونتفيديو.

ويذكر أن ميسي سجل هدفين في المباراة التي فاز بها برشلونة هذا الأسبوع 2-0 على ألافيس في الدوري الإسباني، كما أحرز ديبالا ثلاثة أهداف “هاتريك” في المباراة التي تغلب فيها يوفنتوس 4-2 على جنوه، فيما قاد إيكاردي إنتر ميلان بهدفين حملا توقيعه للفوز 3-1 على روما.

ومن ناحية أخرى وصل النجم البرازيلي نيمار بصحبة ثلاثة من زملائه في نادي باريس سان جرمان الفرنسي إلى البرازيل للانضمام لمنتخب بلادهم استعدادا لمباراة الأخير أمام الإكوادور الخميس في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

رغم تأهل البرازيل فعليا إلى مونديال 2018، أكد اللاعبون أنهم سيسعون إلى تحقيق الفوز أمام منتخب الإكوادور

وبالإضافة إلى نيمار نجم المنتخب البرازيلي، انضم أيضا لمعسكر الأخير مدافعو باريس سان جرمان داني ألفيس وماركينيوس وتياغو سيلفا، بالإضافة إلى لاعب وسط ليفربول الإنكليزي فليبي كوتينيو. ويعدّ اللاعبون المذكورون، المحترفون في الدوريات الأوروبية، العمود الفقري للمنتخب البرازيلي بقياد مديره الفني تيتي.

ورغم تأهل البرازيل، بطلة العالم خمس مرات، فعليا إلى مونديال روسيا 2018، أكد اللاعبون أنهم سيسعون إلى تحقيق الفوز في مباراة الإكوادور، التي تحتاج إلى حصد نقاط للحفاظ على حظوظها في خطف بطاقة التأهل للمونديال. وقال ألفيش في مدينة بورتو أليغري، مقر معسكر المنتخب البرازيلي “البرازيل دائما ما تدخل إلى الملعب مفعمة بالدوافع لأننا ندافع عن قميص قوي للغاية، تحقيق الفوز هو أمر واجب”.

فيما قال باولينيو، نجم البرازيل المنضم حديثا لبرشلونة الإسباني “مع قميص المنتخب البرازيلي لا يمكن التفكير في شيء أخر غير الفوز”.

وتتصدر البرازيل تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 برصيد 33 نقطة، حيث ضمنت تأهلها إلى المونديال، فيما تحتل الإكوادور المركز السادس برصيد 20 نقطة.

ومن جانبه أكد تيتي، الذي استهل مشواره مع المنتخب البرازيلي بالفوز على الإكوادور خارج الديار بثلاثية نظيفة في العام الماضي، أنه يتطلع إلى الاستفادة من المباريات الأخيرة بالتصفيات من أجل تحديد ملامح تشكيلته الأساسية. وأضاف تيتي قائلا “هدفنا هو العمل بجد لأن المونديال يقترب ولا يمكننا أن نترك أنفسنا للتخبط”.

غياب مؤثر

خضع فيديريكو سانتاندير، لاعب منتخب باراغواي لفحوصات طبية في العاصمة التشيلية سانتياغو لتحديد إمكانية مشاركته مع الفريق في مباراته المرتقبة الخميس في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وأعلن اتحاد باراغواي لكرة القدم أن اللاعب المحترف في الدوري الدنماركي سيتم توقيع الكشف عليه في العاصمة البريطانية لندن على أن ينقل بعد ذلك إلى العاصمة التشيلية، ليخضع لبعض الفحوصات تحت إشراف أطباء منتخب باراغواي. وتعرض سانتاندير الأربعاء الماضي لشرخ في الساق، حيث كشفت التقارير الطبية الأولية أنه يتعيّن عليه الغياب عن الملاعب لمدة ثلاثة أشهر.

23