ميقاتي يدين استهداف الجيش اللبناني في صيدا

الاثنين 2013/12/16
ميقاتي يدعو إلى التصدي لكل من يحاول ضرب المؤسسة الأمنية في اليلاد

بيروت- أدان رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي الأثنين قيام مجموعة مسلحة بتنفيذ اعتدائين على الجيش اللبناني في مدينة صيدا الساحلية جنوب البلاد، ما أسفر عن مقتل جندي وجرح ثلاثة آخرين.

وقال ميقاتي في بيان: "إننا ندين هذين الاعتداءين الإرهابيين بكل معنى الكلمة وخصوصا أنهما استهدفا المؤسسة العسكرية التي تدافع عن لبنان واللبنانيين وتشكل حصن السيادة والاستقلال".

ودعا ميقاتي: "الجميع إلى الالتفاف حول الجيش وسائر القوى الأمنية اللبنانية وعدم السماح لأي كان بالعبث بالأمن والنيل من دور المؤسسة العسكرية وهيبتها".

وقال الجيش اللبناني إن مسلحين هاجموا نقطتي تفتيش للجيش خارج مدينة صيدا بجنوب لبنان الأحد، مما أدى إلى مقتل جندي واصابة ثلاثة آخرين.

وقتل أربعة مهاجمين أيضا في الاشتباكات التي وقعت حول صيدا التي شهدت قتالا عنيفا قبل ستة أشهر بين الجيش وأنصار رجل دين سني يؤيد مقاتلي المعارضة في الصراع الدائر في سوريا.

وقال بيان للجيش إن أحد منفذي هجوم قتل نفسه وجنديا في نقطة تفتيش في ضاحية مجدليون إلى الشمال من المدينة عندما فجر نفسه بقنبلة يدوية.

وأضاف أن الجنود قتلوا المهاجمين الآخرين.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذه الهجمات التي تأتي بعد القتال الذي استمر أياما في يونيو بين الجيش وأنصار الشيخ احمد العسير.

1