ميليشيا غاتيا تغادر كيدال المالية

الاثنين 2016/02/08
تخفيف العتاد العسكري للميليشيا

باماكو - بدأت القوات التابعة لجماعة “غاتيا” المسلحة (ميليشيا متحالفة مع حكومة مالي)، مغادرة مدينة كيدال (شمال)، الأحد، بحسب مصادر محلية.

وجاء قرار المغادرة، على إثر اتفاق أبرم، السبت، بين “غاتيا” وتنسيقية الحركات الأزوادية (حركة متمردة سابقة)، التي تسيطر على المدينة.

وأفادت مصادر محلية، أن الاتفاق، الذي وُجّه لرئيس البعثة الأممية في مالي (مينوسما)، يتضمن سلسلة من الإجراءات، من بينها تخفيف العتاد العسكري، لميليشيا “غاتيا” في كيدال، دون تقديم توضيحات بهذا الخصوص.

ومن جانبها، التزمت تنسيقية الحركات الأزوادية، بإدماج عناصر من الميليشيا المتحالفة مع الحكومة، في إطار الهياكل المسيرة للمدينة.

ورفعت قوات تنسيقية الحركات الأزوادية، الثلاثاء الماضي، درجات التأهب، فور وصول العشرات من السيارات والمسلحين التابعين لجماعة “غاتيا”، إلى مدينة كيدال، دون وقوع اشتباكات بين الطرفين. وسعت “غاتيا”، من خلال هذه الخطوة، إلى تطبيق اتفاق سابق، سمح لها بحضور جزء من مقاتليها في كيدال، في وقت اعتبرت تنسيقية الحركات الأزوادية، قدوم الميليشيا للمدينة متسرعا وغير منسق.

4