نادال يعيد أسبانيا إلى مكانها الطبيعي في كأس ديفيز

الاثنين 2016/09/19
الفرح سلوك لا ينتهي

نيودلهي - بعد عامين من خروج أسبانيا من المجموعة العالمية لكأس ديفيز للتنس أشاد رفائيل نادال بعودة بلاده إلى “مكانها الطبيعي” بعد الانتصار في مواجهة فاصلة على الهند.

وفاز نادال مع مواطنه فليسيانو لوبيز على الزوجي الهندي المؤلف من لياندر بايس وساكيث ماينيني في مواجهة من أربع مجموعات ليكملا انتصارا (3-0) على الفريق الهندي في نيودلهي، السبت، وينهيا غياب أسبانيا الطويل عن المجموعة العالمية.

وقال نادال الفائز بأربعة عشر لقبا في البطولات الأربع الكبرى “كان انتصارا مهما جدا بالنسبة إلينا خاصة بعد غيابنا لمدة عامين عن المجموعة العالمية”. وتابع “من المهم جدا بالنسبة إلينا العودة إلى مكاننا الطبيعي”.

وهيمنت أسبانيا على البطولة في العصر الحديث وفازت بخمسة ألقاب بين 2000 و2011 قبل أن تتراجع بعد خسارتها بصعوبة أمام جمهورية التشيك في 2012. ومع معاناة نادال من الإصابة وانشغال نجوم آخرين بمنافسات خارج كأس ديفيز ودعت أسبانيا المجموعة العالمية في 2014 بعد خسارتها في مواجهة فاصلة أمام البرازيل مما أدّى إلى استقالة الكابتن كارلوس مويا.

وأقيل خليفته جالا ليون خلال عام بعد تمرد للاعبين وتعرض الفريق الأسباني لإحراج جديد بهزيمة أمام روسيا في العام الماضي ضمن المجموعة الأفروأوروبية تحت قيادة الكابتن كونشيتا مارتينيز. وتعين على مارتينيز بطلة ويمبلدون السابقة والتي تشرف أيضا على الفريق الأسباني في كأس الاتحاد للسيدات أن تبذل مجهودا كبيرا لإعادة الأمور إلى نصابها وإصلاح علاقتها مع اللاعبين وجاءت إلى الهند بفريق قوي لتحصل على ما تريد.

وستحتفظ أستراليا وهي واحدة من القوى الكبرى السابقة في كأس ديفيز بمكانها في المجموعة العالمية بعد الفوز على سلوفاكيا (3-0) في سيدني.

وبقيادة لاعبها الموهوب نيك كيريوس البالغ من العمر 21 عاما ستكون أمام أستراليا فرصة سانحة لبناء فريق قوي ويتوقع الكابتن ليتون هيويت أشياء كبيرة في 2017.

وقال هيويت الفائز بلقبين في البطولات الأربع الكبرى وبطل كأس ديفيز سابقا “نتوقع أن نصل إلى أدوار متقدمة. لقد مرّ وقت طويل منذ أن كانت لدينا فرصة اللعب في النهائي وأعلم من واقع خبرتي مدى رغبة هؤلاء الفتيان في الحصول على نفس الفرصة وتمثيل أستراليا على أعلى المستويات”. وحجزت بلجيكا وكندا واليابان أيضا أماكنها في المجموعة العالمية العام المقبل.

22