نادال يكتب التاريخ في رولان غاروس

النسخة المنقضية شهدت انتقادات بسبب عدم إقامة مباراتي الدور قبل النهائي لفئة السيدات على الملعب الرئيسي.
الثلاثاء 2019/06/11
ملك الملاعب الرملية

باريس –  نجح النجم الإسباني رافائيل نادال الملقب باسم “ملك الملاعب الرملية” في تحقيق التوقعات، عندما توج بلقب بطولة فرنسا المفتوحة للتنس “رولان غاروس″ للمرة الثانية عشرة في مسيرته، وربما حالفه الحظ شيئا ما حيث لم يكن ممن عانوا من اضطرابات جدول مباريات البطولة والطقس السيء. وبات نادال أول لاعب يحرز 12 لقبا في إحدى بطولات “غراند سلام” الأربع الكبرى حيث حطم الرقم القياسي الذي كان يتقاسمه مع النجمة الأسترالية السابقة مارغريت كورت التي توجت بلقب أستراليا المفتوحة 11 مرة.

كذلك ورد اسم كورت مع الإنجاز الذي حققته الأسترالية آشليه بارتي التي توجت بلقب فئة السيدات ليكون الأول لها في منافسات الفردي في سجل مشاركاتها ببطولات “غراند سلام”. فقد باتت بارتي أول أسترالية تتوج بلقب رولان غاروس منذ 46 عاما، حيث كانت مارغريت كورت آخر لاعبة من أستراليا تحرز لقب البطولة الفرنسية، وذلك في 1973.

شهدت النسخة المنقضية من فرنسا المفتوحة انتقادات للجنة المنظمة، بسبب عدم إقامة مباراتي الدور قبل النهائي لفئة السيدات على الملعب الرئيسي الجمعة الماضي، حيث وصفت الرابطة العالمية للاعبات التنس المحترفات، الأمر بأنه “غير لائق وغير عادل” كما وصفته التشيكية ماركيتا فوندروسوفا، وصيفة البطلة، بأنه “غريب”. كذلك سادت حالة من الدهشة عندما تقرر إيقاف مباراة نوفاك ديوكوفيتش ودومينيك ثييم في الدور قبل النهائي، خلال المجموعة الثالثة، الجمعة لتستكمل السبت رغم أنه كان بإمكانهما مواصلة اللعب وسط الرياح، حيث لم تكن الأمطار مستمرة حينها.

وأكد غاي فورجيه مدير البطولة أن إقامة مباريات السيدات في الملاعب الأصغر لم يكن “تقليلا” من شأنها وإنما كان “أفضل حل ممكن وفقا للظروف الطارئة”، حيث وصلت سرعة الرياح إلى 80 كيلومترا في الساعة، كما أن توقعات الأمطار لم تتح أي خيار آخر في ما يتعلق بمنافسات الرجال. ومع ذلك، ستكون هذه هي المرة الأخيرة التي تواجه فيها البطولة الفرنسية هذه المشكلات، حيث سيجري تركيب سقف الملعب الرئيسي قبل بطولة العام المقبل. فقد انسحبت بترا كفيتوفا، بطلة ويمبلدون مرتين، قبل مباراتها الأولى بسبب الإصابة، كما انسحبت كيكي بيرتنز بسبب وعكة صحية خلال مباراتها في الدور الثاني، وشهدت منافسات الدور الأول مفاجأة بخروج الألمانية أنجليك كيربر والدنماركية كارولين فوزنياكي.

Thumbnail

كذلك ودعت اليابانية نعومي أوساكا المصنفة الأولى على العالم والأميركية سيرينا وليامز وكارولينا بليسكوفا منافسات البطولة قبل نهاية الأسبوع الأول، كما خرجت النجمة الرومانية سيمونا هاليب حاملة اللقب من دور الثمانية. وقد مهدت تلك الأحداث الطريق أمام بارتي وفوندروسوفا وكذلك أماندا أنيسيموفا التي وصلت إلى الدور قبل النهائي. وبإحراز اللقب، أثبتت بارتي أنها اتخذت القرار الصحيح بالعودة إلى ملاعب التنس في 2016 بعد عامين قضتهما في لعبة الكريكيت.

نال نجم التنس الإسباني إشادة وسائل الإعلام من مختلف أنحاء العالم. وذكر موقع “تنس.كوم”، “في الثالثة والثلاثين من عمره ويحمل 18 لقبا في غراند سلام، رافائيل نادال أصبح أكثر اكتمالا من أي وقت مضى”.

 وفي إسبانيا، كتبت صحيفة ماركا “أسطورة أبدية لرولان غاروس. لن يأتي لاعب مثل نادال مجددا” ، في حين ذكرت صحيفة آس “نادال كائن فضائي”. وكتبت صحيفة “البايس” “نادال المحصن: 12 انتصارا في 12 مباراة نهائية برولان غاروس”.

وفي فرنسا، وصفت صحيفة “ليكيب” نادال في عنوان بأنه “هرقلي”، وأضافت “بعد تتويجه للمرة الثانية عشرة في رولان غاروس، أثبت نادال أنه بالتأكيد ملك بورت دو أوتوي (محطة مترو شهيرة في باريس)”.

22