ناشطون يساندون الحجار والجزيرة تريد فتنة

السبت 2013/09/07
دور سياسي للفنان بصوته

القاهرة – تناقلت العديد من المواقع الاجتماعية أغنية جديدة للفنان المصري علي الحجار، كان قد تم بثها لأول مرة على موقع «يوتيوب»، حيث شاهدها أكثر من 180 ألف مشاهد، على قناة «alielhaggar1» على «يوتيوب». وتقول الأغنية في مطلعها: "إحنا شعب وإنتو شعب.. رغم إن الرب واحد لينا رب وليكو رب".

والأغنية التي قدم إهداءها الحجار على صفحته على «يوتيوب» بقوله: «إحنا شعب وإنتو شعب. إلى كل من تلوثت أيديهم بدماء المصريين، إلى كل عمل غير صالح أنجبته مصر، من يشترون بآيات الله ثمنا قليلا»، تداولها عدد من نشطاء موقعي التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر.

وأبدى عدد كبير من النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إعجابهم بالأغنية التي وصفوها بأنها تلخص موقف الإخوان في مصر وموقف باقي المصريين منها، مؤكدين أن إرهابيي الجماعة لا يمتون للإسلام ولا للمصريين بصلة.

وكتب ناشط مخاطبا الحجار على الفيسبوك: « تمام الكلام ده.. وأنا عارف أنك صادق النية وثابت المبدأ.. والأغنية دي ما حدش يقدر يقولها إلا علي الحجار.. لأنه لا يخشى في الحق لومة لائم.. وهي أصابتهم بالدوار وعدم الاتزان لفرط صدقها كلمات ولحنا وأداء.. ربنا يحميك يبارك في موهبتك».

وقال ناشط آخر: « كل واحد بيفهم الكلام حسب نيته وهم خونة مدعون. أغنية رائعة ومعبرة وقيمة كبرى في التعبير عن اللي علي رأسه بطحة».

وفي المقابل شن عدد من أنصار جماعة الإخوان هجوما ضاريا على الحجار اتهموه فيه بتقسيم المصريين إلى قسمين خاصة أن الأغنية تحتوي على بعض الجمل التي تؤكد أن الإخوان شعب آخر غير الشعب المصري، كما أنهم يعبدون ربا غير الرب الذي يعبده باقي المسلمين.

ومن جانب آخر خصصت قناة الجزيرة فقرة كاملة ناقشت فيها ما فعلته أغنية الحجار بالشارع المصري وفسرت كلمات الأغنية على أنها تدعو إلى تقسيم الشارع المصري وتثير الفتنة. كما اتهمت القناة صناع الأغنية بترسيخ مفهوم الفصائل والانحياز إلى طرف على حساب الآخر.

لكن في المقابل وصف الحجار الهجوم الذي شنته القناة القطرية بسبب أغنيته «إحنا شعب وإنتو شعب» بأنه «شرف له وهو هجوم يؤكد أنه شخص وطني ويحب مصر، خاصة أن قناة الجزيرة تعادي من يحب مصر». مبررا وجهة نظره بأن هجومها يعني أنه يسير على الطريق الصحيح، موضحا أنه لم يقدم الأغنية من فراغ، لكن بناء على تصرفات الإخوان خلال العام الذي حكم خلاله الرئيس المعزول محمد مرسي مصر، حسب قوله.

وأضاف الحجار: «هناك عدة عوامل دفعتني إلى تقديم هذه الأغنية، منها تصريحات المرشد التي قال خلالها إن «الإخواني غير المصري، المنتمي للتنظيم أهم من المصري»، كما استفزني تظاهر الإخوان بعلم القاعدة أمام المصريين، وتظاهرهم بالعلم المصري أمام شاشات العالم، إضافة إلى التعذيب الذي تعرض له المصريون داخل اعتصام رابعة العدوية، والتهديدات بتدمير مصر».

وتابع: «لن أنسى خطاب مرسي الشهير لرئيس إسرائيل ومدى استقواء الإخوان بأميركا، وإلقائهم باللوم على الشعب عندما لجأ إلى الجيش المصري، لذلك لدي قناعة كبيرة بأن الإخوان أنفسهم هم سبب تقسيم المصريين، رغم أننا طوال العمر شعب واحد».

واستكمل: «أخطأت عندما وصفت الإخوان بالشعب لأنهم في حقيقتهم أقلية، ولا يجوز وصفهم بالشعب، لأنهم فصيل سياسي ضعيف جدا مقارنة بالشعب الذي خرج في 30 يونيو، ومقارنة بالمظاهرات التي نظمتها الجماعة مؤخرا والتي أثبتت مدى ضعفهم».

وأوضح أن مدحت العدل كتب الأغنية منذ فترة طويلة، لكن الفضائيات رفضت عرضها في ظل وجود دعوات كثيرة تدعو إلى المصالحة الوطنية، وعدم الإقصاء، مشيرا إلى أن بعض القنوات عرضت الأغنية بعد أن أظهر الإخوان وجههم الحقيقي.

ودافع الحجار عن جملة «ليكم رب ولي رب» التي تضمنتها الأغنية قائلا: «مقطع الأغنية واضح جدا لكن البعض حذف جزءا منها حيث تقول الكلمات «رغم أن الرب واحد، ليكم رب ولي رب»، ومعنى كلمة رب قد يكون رب الأسرة، أو رب العمل، لكن الإخوان دائما يبررون لأنفسهم أي أفعال باسم الدين مثل القتل وتكفير أي شخص يخالفهم».

وقال ناشط في تعليق على صفحة الحجار على فيسبوك: «ليه تشرح وتفسر للنوعيات دي.. حضرتك عارف مين الجزيرة؟ وحضرتك تعرف مين الإخوان وأتباعهم على فكرة عنوانهم الجهل والتدليس».

لكن الحجار أكد أنه لم يقصد بأغنيته أن يكفر أنصار الجماعة، لأنه ليس هو الشخص المختص بتكفير الناس، إلا أنه يقصد أنهم يعبدون الله بطريقة خطأ تختلف عن عبادة باقي البشر له.

19