ناكيد يعتزم الترشح لرئاسة "فيفا"

الخميس 2015/08/06
ناكيد زار لندن مؤخرا حيث تواصل مع شريحة كروية أوروبية

بيروت - يعتزم المهاجم الترينيدادي السابق ديفيد ناكيد الترشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” خلفا للسويسري جوزيف بلاتر الذي أعلن نيته في الاستقالة بسبب فضيحة فساد هزت عرش المنظمة الدولية، بحسب ما ذكرت تقارير صحيفة لبنانية أمس الأربعاء.

وذكرت الصحيفة أن ناكيد الذي “يملك شبكة علاقات واسعة في اتحاد كونكاكاف وتحديدا مع دول البحر الكاريبي التي تشكل الغالبية في الاتحاد المذكور، فاتح ناشطا كرويا دوليا متحدثا عن قوة ناخبة ثابتة لديه. وألف لاعب الوسط السابق فريق عمل صغير لدراسة وضعه الانتخابي، وزار العاصمة البريطانية لندن في الأيام القليلة الماضية، حيث أفيد عن تواصله مع شريحة كروية أوروبية”.

ويعيش “المحامي” ناكيد (51 عاما) في لبنان، بعد احترافه مع نادي الأنصار على فترتين في نهاية القرن الماضي.

وحمل ناكيد مطلع التسعينات ألوان غراسهوبر زيوريخ، حيث يتخذ الاتحاد الدولي مقرا له في سويسرا، واحترف في بلجيكا واليونان والولايات المتحدة.

وبالإضافة إلى ويب، الذي كان نائب رئيس فيفا يعتبر الترينيدادي جاك وارنر رئيس كونكاكاف ونائب رئيس فيفا السابق أيضا، من أكبر المتورطين في قضايا فساد في تاريخ اللعبة وهو مطلوب من القضاء الأميركي.

ويعتبر الفرنسي ميشال بلاتيني من أقوى المرشحين لخلافة بلاتر في الانتخابات المقررة في 26 فبراير 2016، بعد أخبار عن دعم أربعة اتحادات قارية له هي أوروبا وآسيا وكونكاكاف وأميركا الجنوبية.

لكن رئيس الاتحاد الكاريبي ديريك كشف عن رفض مبايعة بلاتيني، مؤكدا أنه لم تعقد أي صفقة مع رئيس الاتحاد الأوروبي “أعلم أنه لم يتحدث أي شخص معنا بطريقة جماعية. لا يمكن أن يكون قد وعد أحدهم بأي شيء”، معتبرا أن الإدعاءات هي “فقط سياسية”. وأضاف “الناس يحاولون خلق أجواء معينة، وإذا نجحوا في خلق هذا التصور، يمكن أن يصبح حقيقة وينبغي السير فيه”.

23