نجوم التنس في العالم يلتقون في بطولة مبادلة 2015

الجمعة 2015/01/02

أبوظبي - انطلقت يوم أمس بمجمع أبوظبي الدولي للتنس بمدينة زايد الرياضية، بطولة مبادلة العالمية للتنس 2015 في نسختها السابعة بمشاركة نخبة من لاعبي التنس في العالم، وتستمر على مدار ثلاثة أيام حتى 3 يناير الجاري.

وسيتنافس ستة من أفضل لاعبي التنس في العالم على لقب البطولة في العاصمة أبوظبي في مقدمتهم المصنف الأول عالميا الصربي نوفاك ديكوفيتش، والمصنف الثالث الأسباني الشهير رافائيل نادال، إضافة إلى حامل لقب بطولة أستراليا المفتوحة السويسري ستانيلاس فافرينكا والمصنف الرابع عالميا، إلى جانب البريطاني آندي موراي، والأسباني نيكولاس ألماغرو ومواطنه المصنف الرابع عشر فيليسيانو لوبيز.

ويتطلع آندي موراي حامل أول لقب في تاريخ بطولة مبادلة العالمية للتنس والذي أحرز الفوز مرتين، إلى تقديم أفضل أداء له ومحاولة الفوز باللقب الثالث له في البطولة.

ومن المتوقع أن يواجه مواري منافسة شرسة، إن أراد انتزاع اللقب والعودة إلى بلاده حاملا كأس النسخة السابعة. أما بالنسبة إلى ديكوفيتش الحائز على لقب البطولة ثلاث مرات متتالية وحامل اللقب، فيعود من أجل الفوز بالبطولة للمرة الرابعة في تاريخه، ليحقق بذلك رقما قياسيا، في مستهل الموسم الجديد، والذي يسعى من خلاله إلى تحقيق بداية قوية لموسم العام 2015، والذي يتطلع فيه إلى حصد المزيد من الألقاب وإضافتها إلى مجموعته المبهرة من الإنجازات.

من جانبه، أكد البريطاني آندي موراي المصنف السادس عالميا أنه يشعر بالكثير من الحماسة والتفاؤل بالموسم المقبل، وقال: “أعتقد أنه سيكون موسما لا ينسى على المستوى الشخصي والمهني. لقد أمضيت العام الماضي في محاولة استعادة المستوى المطلوب للمنافسة على الألقاب، أمّا في العام المقبل، فهدفي هو المضي قدما لتحقيق الانتصارات في أكبر البطولات”.

وأضاف: “أظن أنني تمكّنت مع نهاية الموسم الماضي من بناء زخم إيجابي طيب، فقد حققت انتصارات جيدة على لاعبين من أعلى المستويات، وأكسبني ذلك مزيدا من الثقة وساعدني على اللعب بحريّة أكبر دون توتّر.

وقال النجم المتألق موراي في تصريحات صحفية، قبيل انطلاق البطولة: “استعداداتي جيدة للبطولة وللموسم الجديد.. وقد بدأت التجهيز للموسم الجديد في ميامي لمدة أسبوعين، ثم حضرت إلى دبي قبل نحو أسبوع من أجل إجراء بعض الحصص التدريبية قبل بطولة مبادلة العالمية للتنس، وأعتقد أن البطولة أفضل فرصة للتحضير لبطولة أستراليا المفتوحة أولى بطولات الغراند سلام في الموسم الجديد، وتوفر فرص الاحتكاك بأفضل اللاعبين على مستوى العالم، خصوصا وأن الموسم طويل جدا، وبالتالي يجب أن يكون اللاعب في أفضل جاهزية في ظل البطولات الكثيرة التي يخوضها وتبلغ نحو 16 بطولة”.

من جانبه قال الأسباني فيليسيانو لوبيز المصنف الرابع عشر، تعليقا على أولى مباريات البطولة: “القرعة صعبة للغاية، لا توجد مباريات سهلة. أنا في أتم استعدادي لهذه الأيام المميزة في الإمارات، التي سأواجه فيها بعضا من أفضل لاعبي العالم، لذلك أعتقد أن هذه العطلة الأسبوعية ستكون خاصةً جدا”.

23