نحر زوجته وأطفاله كي لا يموت قبلهم

الخميس 2014/02/27
الجاني قام بتسليم نفسه للجهات الأمنية

الرياض – تُحَقِّق السلطات السعودية بمدينة جدة، مع مقيم بورمي الجنسية (42 عاما) قَتَل زوجته وأطفاله الأربعة عقب تخيّله بأنه سيموت خلال أيام.

وقام الجاني ويلقب بـ”أبو الكلام” بنحر زوجته وأطفاله (أكبرهم 4 سنوات)، بسكين المنزل داخل مسكنه بمدينة جدة، وبعد قيامه بالجريمة، ترك الضحايا يسبحون في دمائهم، واتجه إلى الحرم المكي الشريف بمكة المكرمة، وقام بصلاة فريضة المغرب والعشاء، ومكث في توسعة الملك فهد داخل الحرم حتى الساعة 12 ليلا، عندها قام بتسليم نفسه للجهات الأمنية، حسب ما ذكرت مصادر صحفية.

وقام رجال الأمن داخل الحرم، بتسليم الجاني إلى مركز الشرطة، ولا تزال الجهات الأمنية تُحقق في القضية. وقالت مصادر صحفية إن الجاني كان يعاني من حالة مرضية منذ نحو شهر، و”يتخيل بأنه سوف يموت قبلهم؛ لذلك قتلهم حتى يرحلوا معه؛ وهذا تبريره بعد تسليم نفسه”.
24