نداءات لتخليص سكان تندوف

الخميس 2014/02/06
الجمعية تندد بالحصار الإعلامي المضروب على سكان المخيّمات

الجزائر - ناشدت جمعية أصدقاء الصحراء المغربية بأسبانيا، الحكومة الأسبانية والبرلمان الأوروبي التدخل لحماية السكان المحتجزين بمخيّمات تندوف فوق التراب الجزائري.

وجدّدت الجمعية، في بلاغ لرئيسها رشيد فارس سماحي، الأربعاء، “إدانتها الشديدة للعدوان الهمجي الذي تتعرض له سكان مخيّمات تندوف، لاسيما خلال الفترة الأخيرة من طرف مليشيات “البوليساريو” المدعومة من طرف الجيش الجزائري”.

كما ندّدت الجمعية بالحصار الإعلامي المضروب على سكان المخيّمات التي تتعرض لعدوان ممنهج من قبل مختلف أجهزة القمع الجزائري بتواطؤ من قبل جماعة “البوليساريو” .

وعبّرت الجمعية عن استغرابها لصمت وسائل الإعلام الأسبانية تجاه ما يجري من قتل وتعنيف ضد أناس عزل، كما تساءلت عن سبب غياب المنظمات الأسبانية التي تدعي أنها تدافع على حقوق الإنسان، مطالبة منظمات المجتمع المدني الأسبانية والدولية بالتدخل من أجل وقف هذا العدوان ضد سكان مخيّمات تندوف.

2