نسخة حلال من "هابي" تستثني النساء

الجمعة 2014/05/09
النسخة الإسلامية من الأغنية تجاوزت المليون مشاهدة على يوتيوب

لندن - كسر مسلمو أميركا حاجز التحفظ وانضموا إلى الآلاف حول العالم ممن ألهمتهم أغنية “هابي” للمغني الأميركي فاريل ويليامز، فصوّروا شريط فيديو نشر على يوتيوب يظهر جانبهم المرح والمتفائل والسعيد.

وشوهد فيديو “المسلمون الأميركيون يعبرون عن سعادتهم” منذ نشره في 2 مايو الجاري 19 ألف مرة. ويقول معلقون إن الفيديو كسر الصورة النمطية السائدة عن المسلمين بأنهم “عابسون جامدون”.

وقد أعد الفيديو “مجلس شؤون المسلمين العامة” MPAC في أميركا ويظهر رجالا ونساء وأطفالا من مختلف الأعراق والجذور والديانات من أنحاء الولايات المتحدة (واشنطن ولوس أنجلس ومدينة إيست لانسنغ بولاية ميشيغان ومدينة تيمبي بولاية أريزونا)، ويظهر فيه قياديون من ضمنهم عضو الكونغرس المسلم آندريه كارسون عن ولاية إنديانا.

وقال “مجلس شؤون المسلمين العامة” في بيان صحفي إن الفيديو يهدف إلى مواجهة التفسيرات الخاطئة للإسلام.

وقبل ذلك، نشر مسلمون بريطانيون فيديو يظهرون فيه جانبهم المرح الإبداعي والمتنوع، وقالت مجموعة “سياسة الصدق” The Honesty Policy التي أعدت الفيديو، في مدونتها، إن المسلمين البريطانيين “لديهم سمعة سيئة بأنهم متشنجون إلى حد ما، غير أن هذا الفيديو يثبت العكس، بل إننا سعداء ومتعددون ومنفتحون ومبدعون ومرحون ومتحمسون”.

وتجاوزت النسخة الإسلامية من أغنية Happy British Muslims قرابة مليون مشاهدة على يوتيوب، فيما تجاوزت النسخة الأصلية للأغنية للفنان فاريل ويليامز، والتي تجاوزت 188 مليون مشاهدة.

غير أن بعض المسلمين المحافظين عبروا عن تحفظهم على هذه الفيديوهات بسبب ما اعتبروه تجاوزا لحدود المباح دينيا، لا سيما ظهور نساء بالغات يرقصن في العلن على ألحان موسيقية.

وعلى الرغم من الانتقادات، كانت الاستجابة من الناشطين على وسائل الإعلام الاجتماعية إيجابية للغاية.

وتبنى ناشطون موقف المحاضر في جامعة كامبريدج الإسلامي عبدالحكيم مراد الذي نأى بنفسه عن الفيديو، مؤكدا أنه صادم.

وقال مراد “يبدو غير لائق للمسلمين القفز بهذه الطريقة، سواء في وجود الكاميرا أوفي غيابها”.

غير أن الشيخ مراد كذّب ما نسب إليه في وقت لاحق مؤكدا “أنا مسرور لرؤية سعادة المسلمين البريطانيين في الفيديو”، وفقا لما جاء في مدونة “سياسة الصدق”.

ونشر أحدهم نسخة “حلال” من الفيديو حذف منها جميع الصور النسائية: وأثارت النسخة الحلال عضبا وانتقادا واسعين. وأكد بعهضم أن “هذه الطريقة هي مدخل للتعصب”.

وتعليقا على النسخة “الحلال” من فيديو “مسلمون سعداء”، قالت مغردة تدعى فاطمة عبر تويتر ساخرة إن “النساء المسلمات كما تعلمون لا يجوز لهن أن يكنّ سعيدات”.

وكتب أحمد إن النسخة “الحلال” تعكس كل ما هو غير صحيح في المجتمع المسلم، “فهناك افتراض أن الرجال فقط يمكن أن يكونوا مسلمين سعداء”.

ويعيش في بريطانيا ما يقارب 2.7 مليون مسلم. وأكد سبر للأراء أجري في عام 2011، أن المسلمين في المملكة المتحدة هم “أكثر وطنية” من بقية السكان. وأكد 83 بالمئة من المستجوبين أنهم فخورون لكونهم مواطنين بريطانيين.

وقد أحصى موقع wearehappyfrom.com ما يقارب 1551 فيديو نشر حتى الآن من مختلف مدن العالم يصور سكانها سعداء مُلهَمين بأغنية هابي، منها الكثير من المدن العربية مثل عمّان والقاهرة ودبي وأبوظبي والدار البيضاء وتونس وطرابلس والجزائر وبيروت ونابلس والدمام والكويت والخرطوم وحتى أربيل.

19