نصرالله: إسرائيل تدفع المنطقة إلى حرب في سوريا ولبنان وغزة

الأحد 2017/10/01
نصرالله: "نتنياهو وحكومته لا يعرفون إذا بدأوا هذه الحرب كيف ستنتهي"

بيروت- قال حزب الله اللبناني الأحد إن حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تحاول دفع المنطقة إلى حرب في سوريا ولبنان وقطاع غزة.

وقال أمين عام حزب الله حسن نصر الله في كلمة ألقاها أمام أتباعه "نتنياهو يدفع المنطقة باتجاه حرب على لبنان وعلى سوريا وغزة وحركات المقاومة بدواع كاذبة وبعناوين دفاعية وحرب استباقية كما يدعي".

وأضاف "نتنياهو وحكومته وقيادته العسكرية لا يملكون تقديرا صحيحا إلى أين ستؤدي هذه الحرب إذا أشعلوها. ما هي مساحتها ما هي ميادينها من سيشارك فيها من سيدخل إليها؟ نتنياهو وحكومته العسكرية لا يعرفون إذا بدأوا هذه الحرب كيف ستنتهي".

وكان نصر الله يتحدث في مناسبة عاشوراء في ذكرى مقتل حفيد النبي محمد الإمام الحسين في كربلاء عام 680.

وحذر نصر الله، من إعادة تقسيم المنطقة بعد فشل مشروع (تنظيم) داعش الإرهابي، معتبرا أن بداية التقسيم من إقليم شمال العراق.

وقال نصرالله بعد الانتهاء من مشروع داعش وفشله يتم التحضير لمشروع جديد وهو إعادة تقسيم المنطقة والبداية من إقليم شمال العراق.

واعتبر أن المنطقة يتم وضعها أمام مرحلة خطيرة، وهي التقسيم والعودة إلى الشرق الأوسط الجديد الذي تم إسقاطه.

وأشار نصرالله إلى أن مشروع الشرق الأوسط الجديد كان تقسيم المنطقة على أسس عرقية وطائفة ومذهبية، حتى تكون إسرائيل هي الأقوى.

وأكد أنه لا يجوز الوثوق بموقف واشنطن حول إقليم شمال العراق خاصة أن أصوات أمريكية بدأت تدعو لدعم الانفصال.

1